02 شَوّال 1442
news image

مشاهدات من مطبخ والدتي رحمها الله

أضواء المستقبل بتاريخ 16 أبريل 2021

بقلم إبراهيم النعمي

منذ أن وعينا على الدنيا أنا وإخواني وأخواتي كنا نشاهد والدتنا يرحمها الله وهي تهتم بمطبخها الطيني في ذلك الزمن والذي يحتوي على أدوات بسيطة مقارنة بمطابخ اليوم

كانت لديها موافية مختلفة الأحجام كبيرة ووسط وصغيرة مصنوعة من الفخار وتحيط بها بناية من الطين بارتفاع من المتر والنصف إلى المترين.

ولديها طباخة وفيها ذبايل وتعبيها قاز (كيروسين) وتطبخ عليها مخلتف أنواع الإدامات مثل البامية والطماطم والملوخية والرجلة وغيرها من الخضراوات المتوفرة في ذلك الزمن.

ولديها مركب مصنوع من الفخار وتضع فيه الفحم وتطبخ عليه جبنة القهوة وبراد الشاهي وتطبخ عليه بعض الإدامات في ذلك الزمن .

هذه المشاهدات كانت قبل الطفرة التي شهدتها المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز رحمه الله وتطورت المنطقة لدينا ودخلت الكهرباء والمياه والاسفلت .

وانتشرت النهضة العمرانية في المنطقة وتحولت المباني من العشة والصندقة والعريش إلى مباني سكنية من البلوك والاسمنت والخشب الجاوي .

وتطورت المطابخ لدينا وأدخلت أجهزة الغاز والثلاجات والمكيفات وغيرها من الأجهزة الكهربائية ولكن الوالدة رحمها الله لم تستغني عن الطباخة وعن المركب وعن الميفا والفانوس إلى وفاتها رحمهاالله رحمة واسعة .

وبعد وفاتها لقينا مجموعة من الفوانيس الجديدة والطباخات الجديدة كانت محتفظة بها رحمها الله .

 

اعجاب ومشاركة :

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*