03 رَمَضان 1442
news image

“سعود الطبية”: الولادات القيصرية قد تزيد احتمالية مخاطر “المشيمة المتقدمة

أضواء المستقبل بتاريخ 08 أبريل 2021

الرياض – متابعات

أكدت مدينة الملك سعود الطبية ممثلة بمستشفى النساء والولادة على زيادة نسبة خطر حدوث المشيمة المتقدمة لدى النساء اللواتي تعرضن لإجراء العمليات الجراحية التي تتطلب فتح الرحم بما في ذلك الولادة القيصرية أو إزالة الأورام الليفية الرحمية أو عملية توسيع وكحت الرحم.

وحذرت استشاري النساء والولادة بالمدينة د.هدى المعيوف من مخاطر المشيمة المتقدمة خلال الحمل ومن أهمها حدوث النزيف المهبلي الحاد المهدد للحياة في حال عدم التمكن من السيطرة عليه أثناء أو بعد الولادة.

وأشارت د.المعيوف إلى أن المشيمة تتشكل داخل الرحم خلال فترة الحمل و تكون على جدار الرحم إما في الجزء العلوي منه أو الجانبي، ووظيفتها  الأساسية نقل الأكسجين والغذاء من الأم إلى الجنين وإزالة الفضلات من دم الجنين، وتتصل المشيمة مع الجنين عن طريق الحبل السري.

ولفتت د.المعيوف إلى أن هناك أعراضًا تصاحب المشيمة المتقدمة تتمثل في نزول دم أحمر من المهبل خفيف أو ثقيل وبشكل غير مؤلم بعد الأسبوع العشرون من الحمل وممكن أن يصاحبه تقلصات أو آلام حادة في أسفل البطن أو الظهر لبعض النساء تستدعي مراجعة الطبيب الفورية.

حيث يقوم الطبيب المشرف خلال الحمل بإجراء الفحوصات الروتينية واستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية “السونار” خلال الفترة ما بين 18- 21 أسبوعًا من الحمل لتحديد وضع المشيمة.

واختتمت د.المعيوف تصريحها مؤكدة على أهمية التزام الحامل بالمتابعة خلال فترة الحمل لتجنب مخاطر المشيمة المتقدمة وغيرها من المضاعفات.

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*