اخبار عاجلة
news image

(بين ممر السعادة وصوت خرير المياه) … قرية زبنة الأثرية و التاريخية الممتدة منذُ عقود موقع جذب للزوار بمنطقة عسير

أضواء المستقبل بتاريخ 24 فبراير 2021

عسير – سعيد بن محيا

تميزت قرية زبنة شمال غرب مدينة أبها والتي تبعد مسافة تسعة وثلاثون كلم  ، بتوافد الزوار لها بشكل يومي على مدار العام ..
وتعـد قرية زبنة إحدى قرى آل شدادي بربيعة ورفيدة وتضم عددًا من المباني الأثرية والمساجد والقلاع التاريخية الممتدة منذ عقود وهي من أهم المواقع السياحية والاثرية ، ولها نصيب من جمال الطبيعة الخلابة والأجواء ذات الغيم والضباب ، فيما تميزت في إطلالة القصور الأثرية على الطبيعة الساحرة التي توشحت برداء أخضر يكسوها تتخلله المدرجات الزراعية على الطريقة التقليدية لطبيعة المكان ولعل من يزور تلك القرية يشاهد جريان الماء وسماع صوت خرير المياه مما جعل توافد الزوار لها بشكل يومي ..
ولعل ما يميزها وجود المساجد القديمة والتي لها تاريخ شامخ ولازال هذا المسجد يحتفظ بعبق الماضي وشموخه حيث عمل له ترميم يدهش الزائر عند مشاهدتة عن قرب حيث لاتزال أعمدة المسجد من الخشب وطريقة بناء المسجد و دورات المياه بالطريقة التقليدية القديمة وممر من الحجر للصعود الى السطح حيث جمال إطلالة على القرية .
فيما تميز فكرة أبناء القرية في مشروع نشاما عسير على إنشاء ممر مجاور لجداول المياه وطبيعة المكان وعمل ممر من الحجارة وإنارة للموقع واعادة تاهيل القصور الأثرية مما أضاف لها جمال المكان والطبيعة.
وأكد الزوار لصحيفة أضواء المستقبل بأن جمال المكان والطبيعة تجتمع مع تاريخ وثقافة هذة القرية الجميلة مما جعل توافد الزوار اليها لا ينقطع طوال العام في موسم الشتاء والصيف..

 

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*