25 رَجَب 1442
اخبار عاجلة
news image

الأثر الإيجابي للطبيعة على مستضافات حماية الأحساء الاسري

ابراهيم الحزيمي بتاريخ 19 يناير 2021

في صباح يوم مشمس وجميل مع أجواء ذاقئة لشتاء هذا العام ..تجولت مستضافات وحدة الحماية الاسرية بالأحساء التابعة لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في منتزه جواثا السياحي بين الأشجار والبحيرات هناك ..

شجعت مديرة الوحدة امل بنت عبدالعزيز المسلم مثل هذه البرامج الترفيهية من قسم البرامج والانشطة وعلقت علىى الرحلة قائلة:التجول بين الاشجار والبحيرات كفيلٌ بإيقاظ كل مشاعر السلام والسعادة الداخلية في النفس. ونجد أن علم النفس البيئي قد قطع شوطاً طويلاً محاولاً إثبات براعة الطبيعة كطبيب، ونجح نجاحاً باهراً،وخصوصا أن مستضفاتنا بالوحدة يعانين من العنف الأسري .
وأضافت زهور العلي مسؤولة البرامج :للطبيعة تأثير كبير على الإنسان سواء على صحته النفسية أم قدراته العقلية أم صفاته الشخصية، إلا أن اختلاف درجة التعامل مع البيئة الطبيعية من إنسان إلى آخر والتعرّض المباشر لها، قد أديا إلى اختلاف تأثير البيئة الطبيعية عليه. فالتعرّض المباشر للبيئة الطبيعية يمنح الإنسان الاتزان النفسي وراحة الدماغ وأعضاء الجسم.
أكملت مساعد البرامج والانشطة بالوحدة منال العيسى الحديث عن أثر الطبيعة في نفوس المستضافات قائلة:أن القرب من الطبيعة مثل الحدائق والمنتزهات يحسّن من أداء الدماغ، ما ينعكس إيجابيا على الراحة ونوعية النوم.
هذا ولحظت السعادة أثناء الرحلة على المستضافات كما أكدت الدراسات أن التأثير الأكبر لأداء النشاطات في الطبيعة يحدث خلال خمس دقائق فقط، كما وجدت أنه إذا زادت فترة التمرين في البيئة الخضراء بدأ التأثير الإيجابي يتضح ويتزايد أكثر.

 

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*