18 رَجَب 1442
news image

بين الكرم .. والهياط !

ابراهيم الحزيمي بتاريخ 18 يناير 2021

انتشر فيديو لداعية مشهور وهو ( يتباهى ) بما قدمه لضيف ٍ زاره من أنواع وألوان المفاطيح والأطعمة والمشروبات 

وكان المقطع مليء بكثير من علامات الإسراف والهياط ، وهو مادفع الداعية للظهور ( مرة اخرى ) وتبرير الموقف 

ثم انطلق الاتباع للدفاع عنه 

والحقيقة أنه لا جديد في المقطع (فالوعاظ ) منذ عرفناهم وهم يقولون مالا يفعلون !

( والاتباع ) مهمتهم أن يدعون لحسن الظن ويبررون!

أو الاتجاه للمواضيع المثيرة بحثا عن السكون!

أو الانحناء للعاصفة فتراهم يصمتون !

فقد وصل الأمر ببعض الاتباع في مواقع التواصل أن شبّهوا فعل هذا الواعظ بفعل نبي الله إبراهيم حينما أكرم الملائكة !!

فهل بعد هذا التشبيه جنون !

وهم أنفسهم هؤلاء الاتباع لكل أنواع الهياط ينتقدون 

بل ويطالبون باشد العقوبات للمهايطين ومن غضب الله يحذرون !

فهل يجوز لنا هنا وقياسا على فعلهم أن نستحضر قول الرسول صلى الله عليه وسلم ( إنما أهلك الذين قبلكم، أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد» 

ونقول قياسا على ذلك :

(إذا أخطأ الواعظ عذروه 

وإذا أخطأ غيره جلدوه )

طبعا ! أكيد سيقولون أن

قياسهم صحيح 

وقياسنا خطأ !!

فما فعله شيخهم كرم محمود

وما يفعله غيره هياط منقود !

لكن لا بأس ..

فهم دائما وعاظا واتباعا  يقولون مالا يفعلون!

 

بقلم : أحمد بن حسين الأعجم

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*