11 جُمادى الآخرة 1442
news image

رسالة من قلبي إليك أنت !

د / ضيف الله مهدي بتاريخ 13 يناير 2021

إذا أمسك بالريشة .. تسابق العقل والقلب وكل يملي رغباته .. العقل يتذكر أدق التفاصيل ، والقلب يذكر كل الحب !!
فتجده يرسم بقلبه وعقله .. فتستولي لوحاته على قلوب وعقول من يشاهدها !!
إنه ملك الريشة في الوقت الحاضر ، ولا ينافسه أحد !! . ولد هو والفن والإبداع من رحم واحد ، ورضعوا سويا من ثدي العطاء .. ومنحه الله ذاكرةً بصرية تستطيع أن ترى مناظر من خمسين عاما مضت .. وكساه الله بالمحاسن والفضائل ورسم محياه بالبشر والإبتسامة وطلاه ولونه بالتواضع وطرزه بالأدب فكان كله هو على بعضه لوحة فنية أجمل من الجمال نفسه .. تستطيع مع لوحاته أن تعود لأزمان لم يصورها الفيديو ولَم تلتقطها كاميرات المصورين ولَم تتحدث عنها الصحافة ولَم تقدمها الإذاعة ، فإذا هي بفضل الله ثم بفضل هذا الفنان أمامك تعيشها بكل تفاصيلها .. حياة وزمنا هي من أجمل مراحل العمر التي مرت على حياة الكثير ، لوحة التوديع والحبّلة للحاج ، ولوحة صلاة العيد ، ولوحة العجاجة ونزول المطر ، ولوحة الحصاء ولوحة حريق العشة ومساهمة الجيران في إخماد الحريق ، ولوحة منصة التعليم ، ولوحات وطنية ولوحات جدارية ولوحات لا تعد ولا تحصى أخرجها هذا الفنان التشكيلي والقاص والمعلم والإداري والقيادي والمشرف التربوي .. الشيخ قالب بن إدريس بن عبده الدلح .. كتبت عنه في شخصيات من بيش فلم توفيه أسطري حقه وعجز اليراع أن يبحر في محيط حياته .. وحسبي أني أحبه صديقا وزميلا ورجلا مؤثرا في الحياة والمجتمع !!
الأستاذ قالب بن إدريس بن عبده الدلح أمضي في التربية والتعليم 37 سنة قضاها معلما ومديرا ومشرفا تربويا ، ففي عام 1395 هـ تخرج في معهد التربية الفنية بالرياض وتم تعيينه معلما للتربية الفنية في نفس العام في مدرسة بيش الابتدائية ( الزبير بن العوام ) حاليا ، ثم بعد ذلك انتقل إلى مدرسة قرية بيش العليا ( مصعب بن عمير ) حاليا .. وعين واستمر مديرا لمدة سنتين ، وبعدها غادر إلى المدينة المنورة في عام 1405هـ ليلتحق بالكلية المتوسطة ويحصل على دبلوم الكلية المتوسطة ( تربية فنية تخصص أصلي وتربية إسلامية تخصص فرعي ) ثم عاد معلما للتربية الفنية بمدرسة مصعب بن عمير الابتدائية والمتوسطة .. وفي عام 1411هـ التحق بكلية المعلمين في جازان وحصل على درجة البكالوريوس تخصص تربية فنية ويعود معلما للتربية الفنية بمدرسة مصعب بن عمير الابتدائية والمتوسطة. وفي عام 1424هـ تم اختياره مشرفا تربويا للتربية الفنية بمكتب التعليم بمحافظة بيش التابع لإدارة التعليم بصبيا ليستمر في العطاء حتى أحيل للتقاعد في عام 1432هـ ، بعد عمر حافل بالجد والاجتهاد والكفاح والعطاء والبذل وتقديم كل ما يفيد أبناء هذا الوطن الغالي .. عرفته في مكتب التعليم ببيش رجلا مخلصا مجدا مهتما بعمله باذلا كل ما في وسعه لتقديم المفيد ، ويمتاز بدماثة أخلاق ومروءة عالية جدا جدا .. وهو مؤسس التربية الفنية ببيش فهو أول متخصص في التربية الفنية من أبناء بيش ، له جدارية من أروع الجداريات التي رأيتها في حياتها تجمع الماضي والحاضر فتعيش من خلالها الزمن الجميل زمن الوناسة والبساطة والطيبة دعواتي له بالصحة والعافية والعمر المديد المقرون بالعمل الصالح.

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*