04 جُمادى الآخرة 1442
news image

عطاء ونبراس… شكرًا نبراس العطاء ،،، بقلم : محمد الرياني

بتاريخ 04 ديسمبر 2020

ليلةُ ترفيه للصغار تحولت إلى ليلة عطاء، انتظمت الكراسي في حديقة الريان كحبات الفل لتضيء المكان الأخضر، صغارٌ يرسمون في المرسم الحر في ليلة بهجة استثنائية أشله بعصافير الروض ، ومسرحٌ يجمع شباب الوطن من أجل أن يكون التطوع عنوانًا لرسم السعادة للمجتمع في يوم التطوع العالمي، والعربة المتنقلة للتبرع بالدم وقفت جوار الحديقة الأنيقة لتنطلق معها الحياة، ومنظومة من شباب وشابات الوطن يضمخن الحديقة بجمال البذل والإخلاص والتضحية كي يكون التطوع عنوان المشهد الرائع، في منتصف الفعاليات يصف لي رجل الصحة والمجتمع المشهد التفاعلي / يحيى فاتك بأنه شيء يفرح الصدر ويؤكد أن بلادنا هي بلد الإنسانية .

في الحديقة هم يعملون بشعار ” احم نفسك وأسعد مجتمعك” في عنوان من العناوين الصعبة السهلة التي تؤكد فضل الإيثار ومنزلته، لم أشأ أن أغادر المكان المبهج بالعطاء العامر بتقديم الصحة والحياة في جو راقٍ يؤكد قيمة العمل التطوعي في بلادنا، شكرًا يليق بحجم التطوع والعمل الخلاق للذين رأيتهم يتوزعون الأدوار ويغرسون الفضيلة في اليوم العالمي للتطوع، شكرًا لجمعية الرواد الشبابية وفريق نبراس العطاء التطوعي، والشكر للرعاية الأولية في الريان والغريب والواصلي وروضة الريان وروضة عصافير الإبداع بالواصلي، الشكر أيضا لأبناء وبنات الوطن الذين أناروا حديقة الريان لتكون ليلة عطاء أبطالها فريق نبراس العطاء التطوعي.

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*