03 رَبيع الأوّل 1442
news image

متحدث الصحة: انخفاض الحالات الحرجة إلى ما دون الألف حالة

ابراهيم الحزيمي بتاريخ 30 سبتمبر 2020

الرياض – أعلن مساعد وزير الصحة المتحدث الرسمي للوزارة الدكتور محمد العبدالعالي تسجيل 418 ‏حالة جديدة لفيروس كورونا الجديد (COVID -19) ليصبح إجمالي عدد الحالات المؤكدة في المملكة (334605) حالة، من بينها (10683) حالة نشطة لاتزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة، منها (993) حالة حرجة.
وأبان العبدالعالي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم, بمشاركة وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون العمرة الدكتور عبدالعزيز عبدالرحيم وزان, أن الحالات الحرجة انخفضت دون الألف حالة -ولله الحمد, مشيراً إلى أن عدد المتعافين في المملكة ولله الحمد وصل إلى (319154) حالة بإضافة (612) حالة تعافٍ جديدة، كما بلغ عدد الوفيات (4768) حالة، بإضافة (29) حالة وفاة جديدة, فيما بلغ إجمالي الفحوصات في المملكة (6491493) فحصاً مخبرياً دقيقاً، بإضافة (47320) فحصاً مخبرياً جديداً خلال الـ 24 ساعة الماضية.
وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة أن أعراض الإنفلونزا الموسمية وفيروس كورونا تتشابه، وعند الشعور بالأعراض التوجَّه لأحد المراكز الموجودة للتأكد دون الحصول على موعد, مبيناً أن اللقاحات والتطعيمات موجودة في جميع المراكز الصحية، وهي آمنة ومهمة لجميع أفراد المجتمع، ويستثنى من ذلك من يعاني من حساسية (البيض)، أو من لا يتجاوز عمره 6 أشهر.
وأشار إلى بعض المفاهيم الخاطئة عن الإنفلونزا الموسمية بأنها ليست خطرة، وأن الأعشاب والخلطات تُغني عن التطعيمات، وأن اللقاح يؤخذ لمرة واحدة في العمر، وأنه يسبب مضاعفات خطيرة جداً.

من جانبه أبان وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون العمرة أن الوزارة طورت تطبيق “اعتمرنا” لتمكين الراغبين في أداء العمرة والزيارة والصلاة في الحرمين الشريفين من طلب إصدار تصاريح وفق الطاقة الاستيعابية المعتمدة من الجهات المعنية لضمان توفير أجواء روحانية وآمنة تحقق الإجراءات والضوابط الاحترازية الصحية والتنظيمية بالتكامل مع “تطبيق توكلنا” للتحقق من سلامة الحالة الصحية لطالب التصريح.
وأشار إلى أن أهم ميزات تطبيق “اعتمرنا” استخراج تصاريح أداء العمرة والزيارة والصلاة في الحرمين الشريفين وغيرها من المواقع التي تتطلب تصريح وفق ما تقرره الجهات المعنية، والتخطيط المسبق لرحلة العمرة أو الزيارة واختيار التاريخ والوقت المتاح وفق الطاقة الاستيعابية المعتمدة للحرمين الشريفين، والتكامل مع تطبيق “توكلنا” للتحقق من الحالة الصحية لطالب التصريح قبل الإصدار لضمان سلامة المعتمرين والزوار، بالإضافة إلى تمكين طالب التصريح من تحديد نقطة التجمع الأقرب له من خلال خاصية الخرائط الرقمية، وإمكانية إصدار تصريح للمرافقين في طلب واحد.
وأوضح الدكتور وزان أن إصدار التصريح يتم بثلاث خطوات فقط من خلال تطبيق “اعتمرنا” بعد الانتهاء من التسجيل وهي تحديد نوع التصريح المطلوب (عمرة، زيارة، صلاة في الروضة … الخ)، وتحديد التاريخ والوقت، وتحديد مركز التجمع في المنطقة المركزية للانطلاق منه إلى الحرم، منوها إلى أن هناك عدد من الخدمات الإضافية يمكن لمصدري التصريح الاستفادة منها بعد الانتهاء من إصدار التصريح، حيث يمكن للراغبين حجز خدمة نقل من مراكز نقل المعتمرين إلى مراكز التجمع حول الحرم أو حجز باقة خدمات (سكن، إعاشة، مزارات …الخ) عبر منصات التسويق الإلكترونية المعتمدة من المحرك السعودي للحجز المركزي.
ولفت النظر إلى أن مراحل رحلة العمرة تشمل تحميل تطبيق “توكلنا” والتسجيل فيه، وكذلك تحميل تطبيق “اعتمرنا” والتسجيل فيه لطالب التصريح ومن يرغب من المرافقين (شريطة أن يكون لكل مرافق حساب مستقل ومفعل في تطبيق توكلنا)، إضافة إلى طلب إصدار التصريح (تحديد: نوع التصريح، التاريخ والوقت، مركز التجمع)، والتحقق آليا من الحالة الصحية لطالب التصريح على تطبيق توكلنا، ومن ثم إصدار التصريح، وتوجه المعتمر إلى “مركز نقل المعتمرين” حسب الموعد المحدد في التصريح، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية ولبس الكمامات وما يوجه له من تعليمات بهذا الخصوص، والتحرك من مركز النقل ضمن مجموعات مع قائد صحي إلى مركز التجمع حول الحرم، مع ضرورة الالتزام بأداء العمرة ضمن المجموعة والتقيد بتعليمات القائد الصحي حتى الانتهاء من النسك والعودة لمراكز التجمع خلال الوقت المحدد في التصريح، ومن ثم التحرك لمن يرغب إلى مراكز النقل.

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*