السبت, 2020-05-30 / 4:35 صباحًا.
news image

(هندولي والقعادة وصوت امي)

ابراهيم الحزيمي بتاريخ 30 مايو 2020

 

بقلم : ريما الفيفي

أعيدوا لي هندولي المعلق بقعادة بيتنا القديم وصوت أمي وهي تهز الهندول وتغني :

يا خالتي أخت أمي
أعيريني حجل أمي
أسوق بو المدينة
أطلب لأخي خطيبة
خطيبة مليحة
علاها ثوب حاني
وثوب الدردحاني
ومعنق الرمان
سلاسلو ثمان
ياجونة البخور
تجعجعي ودوري
على سبعة بحور.

الآغنية من التراث الفيفي الشهير وترددها كل الأمهات ويحفظها جميع الأجيال لأنها سهلة وحميمية ومحببة 🤗..

أملتها مامتي : السيدة عافية الحكمي /بقعة امقريه
راجعتها جدتي :السيدة عافية العمري /نيد امداره
دققها جارنا العجوز الطيب :مسعود المشنوي /امحرف.

المفردات :

حجل أمي :إسوارة فضة تتزين بها النساء.

جونة :عبارة عن بوكس صغير يصنع من سعف النخل الملون
ويزين بالأصداف البحرية وله غطاء محكم ويحفظ فيه البخور والطيب والكحل وزينة النساء.

معنق : قلادة من الودع والفضة لاتملكها إلا سيدة مجيدة من عائلة مرموقة

تجعجعي : تدحرجي

الدردحاني : لم أتوصل لمعناها الدقيق.

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*