12 رَجَب 1442
اخبار عاجلة
news image

(أيها البعض أعرنا انتباهك)

حسين الحزيمي بتاريخ 18 مارس 2020

بقلم / محمد بن يعن الله.

بينما  أتابع بعض المنصّات الإعلامية الرسمية ، وما طرحه بعض المواطنين من ردود حول ضرورة التقيّد بالأنظمة والإجراءات الاحترازية التي فرضتها وزارة الصحة بدءًا من الوزير الموفّق : توفيق الربيعة ؛ وذلك لمقاومة تفشّي فايروس (كورونا) ، ألحظ أن ” البعض ” يتساهل بل وقد لا يعطي الموقف حجمه الطبيعي حيال الأزمة ، وزارات علّقت أعمالها ، سفارات اتخذت ما أمكن من تدابير تسعى لتجنيب المواطنين في الخارج آفة التعرّض – لا قدر الله – لأي عدوى تنتقل للمواطن ، محلات تجارية كبرى وسكنية تم إغلاقها وتعليق أنشطتها ؛ سعيا من هذه القيادة الرشيدة للحفاظ على سلامة المواطنين وكافة سكّان هذه البلاد المباركة لصد انتقال العدوى بينهم ومع ما في تلك الإجراءات من تكاليف باهظة وخيالية تتكبدها القيادة الرشيدة هذه الأيام ، و” البعض” يقرأ هذا الموقف بأنه فرصة سانحة للنوم والخروج والتجمّعات والالتقاء بمن قد طال غيابهم والوزارة تحذّر وتحتاط ما أمكن للسادة ” البعض ” لكن دون جدوى ملموسة تشعر الرأي العام والجهات الرسمية بأن الوعي قد غطى الحالة العامة !

اعجاب ومشاركة :

حسين الحزيمي

نائب رئيس التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*