13 رَجَب 1442
اخبار عاجلة
news image

لانخاف من فيروس كورونا ؟! . 

Abdullah Al-Amir بتاريخ 15 مارس 2020

بقلم إبراهيم النعمي

الحذر من تداول الإشاعات يحقق حماية أمن الوطن ويقضي على أهداف العدو.

‏ماسبب الهلع الشديد بسبب فيروس كورونا

‏هل نحب الحياة لدرجة أن نخاف من أي عارض سيفقدنا إياها؟

يجب علينا جميعاً كبارًا وصغارًا نساءً وذكورًا أن لا نخاف من الموت لأننا سنقدم على رب غفور ورحيم،

علينا الحذر  من تداول ونشر  الشائعات المغرضة أو غير الدقيقة حتى لانثير الرعب في مجتمعنا.

أيها المواطن والمقيم تنتشر هذه الأيام الإشاعات عن مرض كورونا  في جميع وسائل التواصل الاجتماعي

ويتناقل الناس بعض  الصور  والمقاطع والرسائل عن مرض كورونا  وقد  يستغلها أعداء وطننا و ديننا فنرجو منكم أحبتي عدم تداول الإشاعات   ودعوها تموت في مهدها حتى لا يستفيد منها العدو.

أحبتي المواطن هو رجل الأمن الأول.

قال تعالى (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ {النور:19″}

. و علينا أيها الأحبة واجب عظيم هو التثبت وعدم الانجراف وراء هوس التصوير وتناقل الصور والرسائل والفيديوهات وترك كل ما يؤدي إلى تخويف الناس والآمنين لأن ذلك قد يرهب الضعاف وقد ينتشر الخوف والهلع في مجتمعنا الأمن قال تعالى ( الَّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يَلْبِسُواْ إِيمَانَهُم بِظُلْمٍ أُوْلَـئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُم مُّهْتَدُونَ) [الأنعام: 82].أيها الأحبة مرض كورونا مثله مثل أي مرض  والدولة اعزها الله قد عملت الاحتياطات اللازمة للمحافظة على صحة أبناء هذا الوطن الغالي فيجب علينا اتباع إرشادات وزارة الصحة  وعدم التجمهر وعدم التواجد في الأماكن المزدحمة  والتقليل من خروجنا من المنزل إلا للضرورة القصوى.

وعلينا اتباع سنة النبي صلى الله عليه وسلم في المحافظة على الأذكار والتحصين

عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ يَقُولُ  مَنْ قَالَ : بِسْمِ اللَّهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ لَمْ تُصِبْهُ فَجْأَةُ بَلَاءٍ حَتَّى يُصْبِحَ ، وَمَنْ قَالَهَا حِينَ يُصْبِحُ ثَلَاثُ مَرَّاتٍ لَمْ تُصِبْهُ فَجْأَةُ بَلَاءٍ حَتَّى يُمْسِيَ ) رواه أبو داود*

وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّهُ قَالَ : جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآله وسَلَّمَ فَقَالَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ  مَا لَقِيتُ مِنْ عَقْرَبٍ لَدَغَتْنِي الْبَارِحَةَ ، قَالَ : ( أَمَا لَوْ قُلْتَ حِينَ أَمْسَيْتَ : أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ ، لَمْ تَضُرَّكَ ) رواه مسلم*

لا إله إلا أنت سبحانك إنا كنا من الظالمين،

اللهم ادفع عنا الغلاء والوباء والربا والزنا والزلازل والمحن وسوء الفتن ماظهر منها ومابطن

اللهم انا نعوذ بك من البرص والجنون والجذام ومن سيئ الأسقام .

يجب علينا احبتي أصحاب الكلمة والقلم أن نرسخ حب الوطن والدفاع عنه في قلوب الجميع.

أحبتي نحن في وطن الامن والامان في وطن الحزم في وطن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز رجل الحزم  ومحمد العزم.

يارب احفظ بلادنا المملكة العربية السعودية واحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز واحفظ اللهم جنودنا الأبطال الأشاوس في ميدان الشرف والكرامة.

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*