16 رَجَب 1442
اخبار عاجلة
news image

أبها العطاء بأميرها المعطاء

Abdullah Al-Amir بتاريخ 10 مارس 2020

صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير أطلق خلال فترة تواجده في منطقة عسير الكثير من المبادرات والفعاليات التي سعى جاهداً أن تكون هذه المبادرات والفعاليات الأولى على مستوى المملكة ، بدأت مسيرة المبادرات بــ

١-( مبادرة عسير كذا أجمل )

والتي تهدف إلى معالجة التشوه البصري على جدران المباني والمنازل في المنطقة والتي شاركت فيها ٣٦ جهة حكومية خلال ٣٦ ساعة في ٣٦ موقع وبمشاركة ٥٧٠٠ طالب وطالبة

٢-(مبادرة حسن الوفادة )

كانت هذه المبادرة تحمل شعار مرحباً ألف في عسير وبلغ عدد الجهات المشاركة في هذه المبادرة ٢٨ جهة رئيسية و٢٠ جهة فرعية كما تتضمن هذه المبادرة ٩ مبادرات في مضمونها وهي
( تفعيل شعار – الترحيب بزوار- مبادرة عون – لوحات ترحيبية توزيع بروشورات تعريفية وهدايا – إزالة التشوه البصري – إصلاح الطرق – الرقابة على المطاعم- العناية بالمنتزهات والحدائق.

٣_ ( مبادرة عون )
والتي تهدف إلى مساعدة السيارات على الطريق وحث مشايخ القبائل وحث المجتمع على التعريف بالمبادرة ودعوة الجميع لتحقيق أهدافها .

٤-الفعاليات التي أقيمت في(يوم عسير)
والتي أقيمت بمناسبة اليوم الوطني للوطن الغالي،
وكان من ضمن فعاليات يوم عسير العروض العسكرية والعروض الفنية والشعبية.

كانت هذه بعض المبادرات الضخمة التي أقيمت على أرض وطننا الحبيب من قبل مهندس المبادرات وأمير الإلهام الأمير / تركي بن طلال بن عبدالعزيز
ولكن لم يكتف بذلك فأطلق مبادرة فريدة من نوعها جديدة بمفهومها وهي (مبادرة إرساء السلم المجتمعي )
والتي تهدف إلى نشر التآلف والود بين أطياف المجتمع.
أقيمت هذه المبادرة الأكثر من رائعة في مركز الملك فهد الثقافي بالمفتاحة بحضور كريم من سمو أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز
وشارك في اللقاء إمام وخطيب مسجد قباء
الشيخ / صالح بن عواد المغامسي كما تناول امين عام مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني عضو مجلس الشورى الدكتور عبدالله الفوزان علاقة السلم المجتمعي بالحوار ومواصفات الحوار الذي يمكن أن يحقق هذا المفهوم ، ثم عرض عضو مجلس الشورى الدكتور فايز الشهري العديد من مشكلات الإنحراف والتطرف والغلوّ وأثره في السلم المجتمعي كما تناول بعد ذلك مستشار سمو أمير منطقة عسير الدكتور خميس الغامدي جانب العلاقة القبلية بالسلم المجتمعي وقدم بعد ذلك وكيل وزارة الداخلية لشؤون المناطق خالد محمد الغملاس شكر سمو وزير الداخلية على هذه المبادرات الفاعلة وأكد على دور وزارة الداخلية في إرساء السلم المجتمعي، هذا وقد بلغ عدد الحضور من كافة أطياف المجتمع ٣٠٠٠ فردا،
( من أقوال أمير عسير :

(الولائم المُبالغ والإسراف فيها غير مقبولة ولن أحضر لأي مناسبة فيها إسراف .)

‏(الذي يسعى لجمع الأموال وإرهاق الناس بالمبالغ دون أمري سأحيله لنيابة العامة ليأخذ جزاءه)

وأنا أقول
ادام الله سمو الأمير تركي لعسير وأدام العطاء والوفاء للوطن المعطاء

بقلم /عبدالعزيز آل مفرح

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*