الأحد, 2020-02-23 / 12:43 مساءً.
news image

وزارة الثقافة وجودة الحياة 

Shabaantawakol بتاريخ 23 فبراير 2020

رأينا ما يحدث في المشهد الثقافي السعودي من حراك تقوم به وزارة الثقافة لإعادة صياغة الحالة الثقافية السعودية بما يتواكب مع الرؤية الطموحة وعرابها سمو الأمير محمد بن سلمان حفظه الله؛ وذلك من خلال مبادرات وبرامج وفعاليات تسير بخطوات نحو العالمية ، كشتاء طنطورة ورجال الطيب، والتي تهتم بالوقت ذاته بترسيخ الهوية الوطنية والحفاظ على مورثها الثقافي والاجتماعي ونشره وتأسيس هيئات ثقافية جديدة واعدة تسهم بصورة فاعلة في تحسين جودة الحياة للوطن والمواطن والمقيم والتعاون مع وزارة التعليم في برامج الابتعاث الثقافي ودمج البرامج الثقافية في العملية التربوية والتعليمية لبناء الشخصية السعودية المتزنة.
وقد دأبت  الوزارة في المضي قدماً على المحافظة على التراث الوطني والعمل على تسجيل العديد من المواقع الأثرية الوطنية ضمن مواقع التراث العالمي لدعم القوة الاقتصادية الناعمة للدولة، كل هذه الجهود يقودها أمير طموح سمو الأمير بدر بن فرحان آل سعود الذي جعل من وزارة الثقافة وزارة للحياة.

د.ماجد السلمي
خبير جودة تعليم

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*