10 جُمادى الآخرة 1442
news image

حفاظاً على المظهر العام ..بلدية القطيف تزيل أكثر من 593 ملصق مخالف

بتاريخ 20 يناير 2020

 

القطيف /
زهير بن جمعة الغزال

نظمت بلدية محافظة القطيف، حملة ميدانية مكثفة لإزالة الملصقات العشوائية من الأماكن والممتلكات العامة حيث تمت إزالة نحو 590 ملصق من جميع أحياء المحافظة، وذلك في إطار تعزيز النظافة العامة والحد من الظواهر السلبية التي تشوه المنظر العام في المحافظة، مشددة في ذلك على تطبيق الأنظمة والقوانين بحق مرتكبيها .
ودعت البلدية المؤسسات التجارية والإعلانية والأفراد إلى الامتناع عن وضع أي إعلانات أو ملصقات عشوائية على اللوحات الإرشادية أو الإعلانية في الشوارع والميادين العامة، لما تمثله هذه الظاهرة السلبية من تشويه للمنظر العام.
وأكد رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبدالمحسن الحسيني إن وضع الملصقات والإعلانات العشوائية على اللوحات الإرشادية المرورية أو أسماء الشوارع وأعمدة الإنارة يمثل خطورة كبيرة على مستخدمي الطرق، نظراً إلى تسبب هذه الملصقات في طمس وإخفاء المعلومات الموجودة على اللوحات الإرشادية، إضافة إلى كونها تشوه المظهر العام للمحافظة.
وأوضح المهندس الحسيني أن البلدية تسعى إلى الحد من الظاهرة السلبية، منوها بأنه في كثير من الأحيان تلجأ تلك الجهات الإعلانية إلى وضع مواد لاصقة يصعب إزالتها أو تبقي أثرا يشوه المرافق العامة بعد إزالة الملصق، مضيفا إلى أنه يتم بشكل أسبوعي إزالة العديد من تلك الإعلانات في مختلف أعمدة الإنارة واللوحات والإشارات المرورية في الشوارع والتقاطعات، إلا أنه يعاد وضعها مرة أخرى من قبل المخالفين، لافتا إلى أن الإجراءات النظامية ستتخذ للحد من تلك المخالفات والحفاظ على المظهر العام للمحافظة من التلوث البصري والإعلانات التجارية المخالفة، من خلال حصر أسماء كافة المؤسسات المخالفة، لتطبيق الغرامات عليها، وذلك بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.
ودعا الحسيني الجهات والمؤسسات وأفراد المجتمع للالتزام بعدم تركيب اللوحات والملصقات في الأماكن العامة بشكل عشوائي، مهيبًا بجميع المواطنين والمقيمين بمحافظة القطيف الإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوى عبر القنوات التفاعلية التي تم تخصيصها لاستقبال البلاغات والشكاوى على مدار اليوم، عن طريق خدمة (940) والتي تعمل على مدار اليوم لاستقبال جميع الملاحظات..

اعجاب ومشاركة :

نائب رئيس التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*