13 جُمادى الآخرة 1442
اخبار عاجلة
news image

جمعية إرادة تطلق برامج خدمات التثقيف والتدريب المستمر بدعم بوينج

بتاريخ 13 يناير 2020

 

– الجبيل
زهير بن جمعة الغزال

امتداداً لجهودها في دعم برامج المسؤولية الاجتماعية، قدمت شركة بوينج السعودية دعماً مادياً لبرامج خدمات التثقيف والتدريب المستمر بجمعية إرادة.
ويأتي هذا الدعم امتداداً للشراكة الاستراتيجية القائمة بين شركة بوينج السعودية وجمعية إرادة بدعم برامج تدريب وتطوير تستهدف الكوادر العاملة لدى جمعية إرادة، وتعمل على صقل قدرات وكفايات منسوبي الجمعية المختصين أثناء خدمة المستفيدين من ذوي الإعاقة، بما تعود بالفوائد الكبيرة على الأطفال والأسرة والمجتمع ككل.
وتتكون برامج خدمات التثقيف والتدريب المستمر بجمعية إرادة من عدة مشاريع هي: المسار التدريبي للكادر الوظيفي والاخصائيين بجمعية إرادة في مجالات فرط الحركة وتشتت الانتباه ومهارات التشخيص والتعليم. بالإضافة إلى المسار التثقيفي لمعلمي الصفوف الابتدائية العاملين في المدارس الابتدائية في التعليم العام في مدينة الجبيل حول الأطفال المصابين بالتوحد او الإعاقة العقلية او فرط الحركة وعجز الانتباه وكيفية التعامل معهم.
كما شملت برامج خدمات التثقيف والتدريب المستمر بجمعية إرادة والمدعومة من شركة بوينج السعودية “مشروع إرادة التثقيفي التوعوي للمجتمع” والذي يهدف لإقامة فعالية توعوية في المراكز التجارية النشطة في مدينة الجبيل بالمنطقة الشرقية من خلال أركان تفاعلية وتوعوية يساهم بها جميع شرائح المجتمع بهدف زيادة الوعي العام لفهم أساليب التعامل مع ذوي الإعاقة، والتعريف باحتياجاتهم وحقوقهم في المجتمع. بالإضافة إلى وضع الجماهير في إطار تجربة طرق تعايش ذوي الاعاقة مع روتين الحياة اليومي، ويقدم “مشروع إرادة التثقيفي التوعوي للمجتمع” الاستشارات التخصصية للمهتمين و لذوي المصابين بالاضطرابات العقلية DSM5 ، ونشر رسائل توعوية مختلفة موجهة لجميع فئات المجتمع بطرق مبتكرة.

هذا وقد صرح رئيس مجلس إدارة جمعية إرادة المهندس عبدالعزيز بن عسكر الحربي أن جمعية إرادة تضع على عاتقها عدة أهداف استراتيجية لخدمة ذوي الإعاقة تنطلق من رؤية واضحة وهي الريـــادة فـــي رعايـــة ذوي الاعاقة الذهنيـــة الخاصـــة ّ مـــن القابليـــن للتـــدرب والتعلـــم، وتأهيلهـــم لمرحلـــة التعليـــم المدرسي وإدماجهـــم فـــي المجتمـــع من خلال العديد من الخدمات بما فيها الأقسام النفسية والخدمة الاجتماعية وأقسام التدخل المبكر والنطق والتغذية والتمريض وأقسام التربية الخاصة والتأهيل المهني وأقسام العلاج الطبيعي والحركي وأقسام الارشاد الأسري والمجتمعي وكل هذه الأقسام والخدمات تقدم لذوي الإعاقة وأسرهم بشكل دائم ومنظم كل حالة حسب احتياجها.
وفي هذا الشأن قدم رئيس مجلس إدارة جمعية إرادة المهندس عبدالعزيز بن عسكر الحربي الشكر والامتنان لشركة بوينج وجميع منسوبيها على هذه الشراكة الاستراتيجية المتميزة التي تجسد اهتمام وحرص شركة بوينج على تعزيز دورها الاجتماعي وذلك يعكس مدى مسئوليتهم الاجتماعية نحو فئات ذوي الإعاقة في المملكة العربية السعودية. وأضاف الحربي: نحن في جمعية إرادة وفي كل يوم نتعهد من جديد على استكمال مهمتنا ورسالتنا وتحقيق النوايا الطموحة، حيث إننا نبذل المساعي لتحسين كفاءة حياة ومستوى معيشة ذوي الإعاقة من خلال الخدمات والبرامج التأهيلية والتربوية والتدريبية.

من جانبه أشار رئيس بوينج في المملكة العربية السعوديةالمهندس أحمد عبد القادر جزار “أن هذا الدعم يأتي في إطار التزام بوينج بالمسؤولية المجتمعية الواجب تأديتها في تنمية مجتمعنا السعودي في شتى المجالات ومختلف القطاعات، ولا سيما في تلبية احتياجات المجتمع في مجال رعاية وتعليم وتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة عن طريق تقديم منظومة من البرامج والخدمات التأهيلية والتعليمية الاجتماعية والصحية الشاملة لجميع فئات الإعاقة من خلال مراكز متخصصة” وأضاف جزار: ” تعمل بوينج جاهدة لدعم برامج المسؤولية الإجتماعية والتي تتمثل في المبادرات الهادفة التي يقوم بها موظفو الشركة على صعيد العمل والمجتمع، بالإضافة إلى عقد شراكات لتنفيذ مبادرات نوعية مبتكرة”. واختتم جزار: ” نحن وجمعية إرادة حريصون على مخرجات هذه البرامج من خلال تدريب الكوادر البشرية في مجال التربية الخاصة والخدمات التأهيلية لتزويد المجتمع بالكفاءات المؤهلة في هذا المجال”.

اعجاب ومشاركة :

نائب رئيس التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*