06 جُمادى الآخرة 1442
اخبار عاجلة
news image

33 انتهاكا وثقها مركز المعلومات طالت مدنيين خلال ديسمبر المنصرم بتعز

بتاريخ 09 يناير 2020

 

كتب
زهير بن جمعة الغزال

أكد مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان (HRITC ) على إن الحصار الذي تعاني منه مدينة تعز للعام الخامس على التوالي خلف وضعا صحيا مترديا ينذر بتفاقم الكارثة التي تسبب بوباء جماعي لم تستطع إمكانات المدينة المحاصرة من إنقاذ العشرات من المواطنين من الموت او تدهور حالتهم الصحية المزرية
ومما فاقم الأمر انعدام الخدمات وحالة الفقر المنتشرة جراء الحصار وانعدام الخدمات وضعف الإدارة العامة

وأعلن المركز عن توثيقه 33 واقعة انتهاك لحقوق الإنسان طالت مدنيين بمحافظة تعز خلال شهر ديسمبر المنصرم 2019.
وقال المركز في بيان صحفي له اليوم أن فريقه الميداني إستطاع توثيق مقتل 15 مدنيا بينهم طفل واحد , تسببت مليشيا الحوثي بمقتل 3 مدنيين منهم بالرصاص المباشر, فيما تسبب مسلحون خارج إطار الدولة بمقتل 3 مدنيين آخرين, وقتل مجهولون 5 مدنيين, كما قتل 3 مدنيين برصاص مباشر لأفراد في الجيش الحكومي وقتل طفل واحد جراء التعذيب في سجون إحدى فصائل الجيش الحكومي.
ورصد الفريق الميداني للمركز إصابة 3 مدنيين , تسببت مليشيا الحوثي بإصابة أحدهم برصاص قناص, فيما أصيب آخر برصاص مباشر لمسلح خارج إطار الدولة وأصيب ثالث برصاص مسلحين مجهولين.
ورصد الفريق حالة إعتداء واحدة ارتكبها مسلحون تابعون للجيش الحكومي قاموا بالاعتداء المسلح على منزل التربوي عبده محمد الابي, كما تم رصد حالة واحدة لانتهاك حرية الرأي والتعبير ارتكبها مسلحون خارج إطار الدولة حيث تعرضوا لطاقم قناة يمن شباب الفضائية في 22 من ديسمبر في مدينة التربة، وقاموا بالاعتداء واحتجاز الطاقم في نقطة مستحدثة في منطقة الأصابح بمديرية الشمايتين.
ورصد فريق مركز المعلومات وقوع 13 حالة انتهاك لممتلكات خاصة، حيث تضررت 4 منازل و 3 مركبات بشكل جزئي نتيجة القصف من قبل مليشيات الحوثي, كما تضررت 5 مركبات جراء اشتباكات مسلحين خارج إطار الدولة, وقام مسلحون مجهولون بنهب محل صرافة.
وأشار التقرير الشهري الصادر عن مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان إلى المناطق التي طالها قصف مليشيا الحوثي, حيث قصفت الأحياء السكنية شمال وشرق المدينة, متطرقا إلى ماتعانيه المدينة جراء الحصار الجائر من قبل مليشيا الحوثي من الجهة الشرقية والشمالية والغربية ومحاولتها قطع الشريان الوحيد للمدينة بالهجوم على سائلة سوق الربوع من ناحية الجنوب الذي يصلها بالعاصمة المؤقتة عدن.
كما تطرق التقرير إلى إستمرار حالة الانفلات الأمني ومواصلة عمليات الاغتيالات والقتل والنهب والاعتداءات من قبل مسلحين خارج الدولة أو أفراد يتبعون فصائل في الجيش الحكومي أو مجهولون يثيرون الفوضى.

اعجاب ومشاركة :

نائب رئيس التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*