06 جُمادى الآخرة 1442
news image

الراجحي التاسع وزالا الأول في نهاية المرحلة الأولى لرالي داكار‏تضاريس متنوعة شهدها المشاركون في رالي داكار السعودية 2020 ضمن المرحلة الأولى (جدة – الوجه)

بتاريخ 05 يناير 2020

عبدالله الينبعاوي / متابعات جدة:

أنهى البطل السعودي، يزيد الراجحي، منافسات اليوم الأول من رالي داكار في المركز التاسع محققًا زمنًا قدره 3:32:5 ساعات، متأخرًا بفارق 13:15 دقيقة عن الليتواني فيادوتاس زالا الذي جاء في المركز الأول بزمن قدره 3:19:04 ساعات، فيما جاء الفرنسي ستيفان بيترهانسيل في المركز الثاني بفارق 2:14 دقيقة عن صاحب المركز الأول، وحل الإسباني المخضرم كارلوس ساينز في المركز الثالث بفارق 2:5 دقيقة عن زالا.
وتمكَّن السائق الليتواني فايدوتاس زالا البالغ من العُمر 32 عامًا، على متن سيارة ميني، من تفادي العقبات في المرحلة الخاصة الأولى، مُسجلًا مُفاجأة كبيرة ومُحققًا فوزه الأول بإحدى مراحل رالي داكار، وذلك على الرغم من أن هذه هي المرة الخامسة التي يشارك فيها زالا في سباقات رالي داكار. ويتصدَّر زالا حاليًا الترتيب العام المُؤقت لفئة السيارات.
وفيما تعد صدارة زالا لترتيب السباق في جولته الأولى مفاجأة، إلا أن هذا لا يعني أن المراحل المقبلة ستسير على هذا المنوال؛ حيث جرت عادة السائقين على عدم تقديم كل ما لديهم في المراحل الأولى من الرالي نظرًا لأنه يتطلب جهدًا خارقًا على مدار أيام السباق؛ ما يجبر السائقين أصحاب الخبرة على ادخار جهدهم وعدم هدر طاقة سياراتهم في الأيام الأولى، وهو ما يعني أن الجولات المقبلة ستكون أكثر قوة، وستشهد ظهور وجوه أخرى لم تظهر في الجولة الأولى.
وتعوّل الجماهير السعودية على البطل يزيد الراجحي في حمل راية رياضة المحركات السعودية في هذا المعترك العالمي والمنافسة على إحراز اللقب خاصة أن هذه هي المرة الأولى التي يقام فيها الرالي على أرض السعودية.
ويدرك يزيد الراجحي أن هناك الكثير من الآمال معلقة عليه في هذا السباق، لذلك صرح بأن ما حققه في اليوم الأول أقل من الطموح؛ لكن في الوقت نفسه رفع راية التحدي معلنًا استمراره في المنافسة فيما تبقى من مراحل برالي داكار.

اعجاب ومشاركة :

نائب رئيس التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*