الأحد, 2019-12-29 / 8:25 مساءً.
news image

الشيخ الأستاذ محمد بن أحمد بن حمود مشيخي

Shabaantawakol بتاريخ 29 ديسمبر 2019

 

بقلم ضيف الله مهدي

عرف بمشلوي وعرف بالمهدلي .. آية من آيات الجمال الإنساني ، قولا وفعلًا وعملًا وسلوكًا وتدينا وتعاملًا ومعاملة .. خادم الأيتام والمساكين والصائمين والقائمين والركع السجود .. له في الدعوة باع طويل وفي الصدقات وإفطار الصائمين ورعاية القرآن الكريم .. ووجه من وجوه القــوم المرموقين الذين يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ومن لجنة إصلاح ذات البين . درس في بيش الإبتدائية والمتوسطة وأكمل في معهد إعداد المعلمين بجيزان وعين معلما في مدرسة أبي هريرة الإبتدائية في بيش وتنقل معها في مبانيها الثلاثة وواصل تعليمة بالكلية المتوسطة بأبي عريش ، وأمضي في أبي هريرة أكثر من عشرين سنة ثم أنتقل مدير لمدرسة المطعن الإبتدائية ويعود له الفضل في تغيير اسمها إلى مدرسة سعد بن معاذ وبقي بسعد مديرًا سنوات تزيد على العشر سنوات ثم ترجل برغبته عن مقامه وإدارته ليكتب فصولًا من الإيثار والتربية والتعليم من الصعوبة بمكان أن يصل إليها الكثير من المعلمين .
إليه يعزى تأسيس جائزة ومسابقة القرآن الكريم السنوية بمدرسة سعد بن معاذ وتحفيظ القرآن بسعد .. ولا يزال يبذل من عمره وجهده الكثير خدمة للناس والمجتمع ، ولو أكتب فيه شهورًا متواصلة ما أوفيته حقه ويكفيه القيام والاهتمام بتفطير الصائمين سنويًا وبناء المساجد وإعمارها .. لك الله أبا أحمد ما أوفيتك حقك وحسبي أني في الله أحبك .
ولجميل ما قدمه لوطنه ومجتمعه يتشرف ملتقى الحب والوفاء بحمل اسم الشيخ الأستاذ محمد بن أحمد بن حمود مشيخي
اليوم .

ضيف الله مهدي

اعجاب ومشاركة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

*