غير مصنف

مجموعة فنادق راديسون تطلق علامتها الثالثة في المغرب بعد

الرياض :عبد الله الينبعاوي

أعلنت مجموعة فنادق راديسون ومجموعة REALITES الإعلان عن توقيع عقد لتشييد فندق لينكولن الدار البيضاء التابع لراديسون كوليكشن، وهي العلامة الثالثة التابعة لمجموعة فنادق راديسون في المغرب. كما يشكّل فندق لينكولن الفندق التاسع التابع للمجموعة في المغرب، لينضم بذلك إلى محفظتها التي تشمل 11 فندقاً قيد التشغيل والتطوير في البلاد، ويضعها على المسار الصحيح لتحقّق هدفها الذي يتمثّل في بناء 15 فندقاً بحلول العام 2025.

شيّد المهندس المعماري الفرنسي الشهير هيبير بريد فندق لينكولن عام 1916، وسرعان ما دخل كتب التاريخ بصفته أقدم فندق في الدار البيضاء، ومثالاً على تراث المدينة العريق في فن الآرت ديكو، ومعلماً تاريخياً رئيسياً تحتضنه هذه المدينة الآسرة. تُعتبر مجموعة REALITES الفرنسية والمتخصّصة في مجال التنمية الإقليمية صاحبة هذا المشروع الذي يهدف إلى إحياء فندق لينكولن التاريخي من خلال ترميمه بعناية فائقة والحفاظ على واجهته التراثية المذهلة.

من المقرر افتتاح الفندق في أوائل العام 2025 في قلب شارع محمد الخامس بوسط المدينة التاريخي الذي يخضع حالياً لإعادة هيكلة كاملة ويُعتبر وجهة تجارية ومالية وترفيهية. يتربّع فندق لينكولن على مقربة من المعالم السياحية الرئيسية في المدينة، ومنها ميناء الدار البيضاء ومسجد الحسن الثاني الذي يُعد أكبر مسجد في أفريقيا ويبعد 3 كيلومترات فقط عن الفندق. كما يبعد الفندق 1.5 كلم عن المدينة القديمة، ويقع على مرمى حجر من خط الترامواي ومن محطة الدار البيضاء الميناء.

سيضم الفندق 120 غرفة معاصرة عادية وسوبيريور فضلاً عن أجنحة جونيور، وسيتم تصميمها كلها بلمسات راقية تعكس هوية الدار البيضاء. كما سيحتضن مطعماً ولاونج وفناء يقدّم مأكولات لذيذة ومشروبات منعشة للضيوف وسط أجواء نابضة بالحياة. وسيوفّر المطعم والبار المُقامان على سطح المبنى إطلالات آسرة على المدينة وتجربة طعام فاخرة لا تُنسى. بالإضافة إلى ذلك، سيضم الفندق مرافق للياقة البدنية والعافية تلبّي تطلّعات الضيوف الحريصين على متابعة نظام لياقتهم البدنية.

علاوةً على ذلك، يأوي فندق لينكولن مساحة متعددة الاستخدامات للاجتماعات والمؤتمرات تفترش 250 متراً مربعاً وتضم فناء في الهواء الطلق، ويمكن تقسيمها إلى ثلاث غرف اجتماعات تناسب كافة أنواع الفعاليات.

وفي هذا الصدد، علّق رامزاي رانكوسي، نائب رئيس مجموعة فنادق راديسون والمسؤول عن التنمية في منطقة أفريقيا وتركيا، قائلاً: “يسرّنا أن نضيف فندقاً جديداً إلى محفظتنا التي تتوسّع باستمرار في المغرب، وأن نعرّف البلاد إلى علامة راديسون كوليكشن التي تجسّد نمط الحياة الفاخر. ونحن على ثقة بأنّ مجموعتنا المؤلفة من ثلاث علامات متميزة ستحقق نجاحاً باهراً في السوق. في الواقع، قرّرت مجموعة فنادق راديسون ترميم فندق لينكولن التاريخي الذي يعكس تراث الدار البيضاء، ليكون أول فندق ينضوي تحت راية راديسون كوليكشن، إذ نعتبر المغرب سوقاً رئيسياً في استراتيجيتنا التوسّعية في أفريقيا، وننظر إلى الدار البيضاء كمدينة رئيسية تتمتع بالأولوية على غيرها من المدن، إذ من المتوقع أن تصبح إحدى الوجهات التجارية الرئيسية في القارة الأفريقية. ونحن نؤمن بأنّ فندق لينكولن الدار البيضاء التابع لراديسون كوليكشن سيعيد ترسيخ مكانته بصفته الوجهة السياحية الأساسية للمسافرين الدوليين في المدينة. ونود أن نشكر شركائنا في مجموعة REALITES على ثقتهم بنا وأن نهنّئ جميع الأطراف المشارِكة على إحياء أحد أروع الصروح التاريخية في المدينة.”

وفي السياق نفسه، يقول يوان شوان-جوبيرت، الرئيس التنفيذي لمجموعة REALITES: “يرتبط فندق لينكولن بعمق بتاريخ الدار البيضاء، وله مكانة خاصة لدى السكان المحليين وسلطات المدينة. لذلك، تلتزم طواقم REALITES التزاماً كاملاً بتنفيذ هذا المشروع الدقيق الذي، على الرغم من ارتفاع مستوى متطلباته، يبعث على الحماس لكونه يتعلق بإصلاح واستعادة الرونق الأصيل لمبنى لينكولن والجمالية الأسطورية لواجهته. سيشكّل فندق لينكولن الجديد معلماً سياحياً بارزاً في المدينة ووجهة نابضة بالحياة في قلب هذا الحي الذي يشتهر بفن الآرت ديكو. وبالاعتماد على الدعم الذي تقدّمه لنا مجموعة فنادق راديسون والجهود الدؤوبة التي تبذلها فِرقنا في المغرب، نودّ أن نقدّم فندقاً منقطع النظير في موقع مميز في الدار البيضاء، ليكون منفتحاً على المدينة وطابعها المعاصر ويتكيّف مع البيئة المحيطة به. إنها قصة رائعة سنكتبها معاً لمدينة الدار البيضاء، ولسكانها، ولعملاء الأعمال الجدد.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى