المقالات

فن الحوار والتسامح

بقلم :الأستاذ خالد الشهراني

التسامح مطلب ضروري يساهم في نهضة المجتمع المنغلق وتطوره ، كما أنه من صفات النبلاء وجزء من العدالة وأقصر الطرق
لمواجهة العنف ،وجعل الحياة أسهل مما هي عليه .

فلننظر إلى مواقف رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام مع أعدائه والتي تجلت فيها أسمى وأفضل صور التسامح مع  (وحشي ) قاتل عمه وموقفه مع مشركي مكة وكيفية فن الحوار مع الأخرين، لكسب وترسيخ المحبة واستئصال الكراهية .

فأصحاب النفوس الكبيرة هم من يعرفون قيمة التسامح حيث لم يجعلوه صورة مرئية وحدته الأضواء وزوايا النظر .

فقد قيل ( أكتب الإساءة على الرمال عسى ريح التسامح تمحيها، وانحت المعروف على الصخر حيث لا يمكن لأشد ريح أن تمحيه).

قال تعالى ( وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم ).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى