المقالاتالمقالات

علماء من بيش .. الشيخ منصور غانم يرحمه الله

د . ضيف الله مهدي

الشيخ منصور بن محمد بن غانم فَقِيه يرحمه الله تعالى .. هذا الشيخ الجليل الكريم رغم أني عاصرته وعرفته ، إلا أني لا أعرف عنه إلا القليل .
الشيخ منصور هو من طلاب الشيخ عبد الله القرعاوي يرحمه الله .. والشيخ منصور هو أول قاضي من أهل بيش وقد تم تعيينه في محكمة البرك كما سمعت ، إلا أنه لم يطول وطلب الإعفاء من القضاء .
و كان خطيبا وإماما لجامع ( آل هملان ) المعروف حاليا بجامع الأوقاف في بيش ، وكنت في بعض الجمع أحرص على الصلاة معه . كان شيخا تقيا هادئا عالما بأمور وشؤون الدين .
يقول ابنه محمد بن منصور : ” ولد والدي عام ١٣٤٢هـ ، وتربى في حضن والده ، وتتلمذ على يد السيد ابراهيم محرق وبعدها كان يسوق صبيا جمالة على جمال من بيش الى صبيا فترة وجيزة ثم بعدها ، أتفق مع أصحابه وزملائه على أن يسافروا الى صنعاءليكملوا دراستهم سيراً على الأقدام ، وصلوا الى مدرسة الإمام يحي حميد الدين رفضوا قبوله لأنه وصل متاخرا ، فطلب الوالد مقابلة الإمام قالوا فيه واحد من صبيا يريد مقابلتك فسمح له بالمقابلة وقابل الإمام وأخبره بظروفه ، ثم سمح له بالدراسة ، وجد واجتهد وحفظ القرآن الكريم كاملا وحفظ الفقه والتوحيد والفرائض في حوالي سنتين ثم رجع الى السعودية والتقى بالشيخ عبدالله القرعاوي فدرس في مدرسة القرعاوي فترة من الزمن ثم رشح عن طريق الشيخ عبد الله القرعاوي قاضيا في محكمة الشقيق في عام ١٣٧٠هـ . أول قاضي في الشقيق قضى حوالي ٥ أو ٦ سنوات ، ثم مرض والده مرض عضال ومنعت الوزارة نقله فاضطر إلى تقديم استقالته ورافق والده حتي توفي . ثم راجع الديوان وعينوه مقدر شجاج في محكمة بيش وبعدها كاتب ضبط وإمام وخطيب في جامع الأوقاف في بيش وبعدها تنازل عن الإمامة والخطابة واتجه إلى بعض المصالح التجارية الخاصة به برفقة ابنه محمد حتي توفي عام ١٤٢٧/٩/١٢هـ ، رحمه الله رحمةً واسعة . طول عمره ما اشتكى منه أحد ولا تأذى منه أحد وطول عمري ما رأيت والدي صام في بيش الا في مكة المكرمة غفرالله له “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى