فن

الوطن العظيم

عظيـــــم ٌأنت يا وطني عظيــــمُ
كريــم أنت يــا وطــني كريـــــــمُ

بوجــهك بسمــةٌ حسنـــاء تسبي
وغيرك في محيـّــاه الـــوجـــــومُ

عليك مفـــاتن كــم بـــات يشدوا
بها البدر المشعشـــع والنجـــومُ

وكــم غنت بــــروعتك القماري
وكــم راحت تعــانقك الغيـــومُ

ثراك حـــدائق غنـَّـــــاء دومـــا
يدغدغ زهرها الزاهي النسيــمُ

وماءك ســلسـلٌ يروي ضمـــانا
وتبــرى من عذوبتــه الكلـــــومُ

ألا يا موطنـي قــد حزت مجدا
به شهد الأحبـــة و الخصــــومُ

ففيك حضـارة شعــت وضاءت
وفوق رباك قد حــل النعيـــــمُ

نحبـــك موطن الأحـــرار يا من
يفيض بتربك الخيــرُ العميـــمُ

ونعشــــق قائدا يــزداد جـوداً
ومن رؤيـــاه تنــزاح الغمــــومُ

حبيب قلوبنا سلمــــان من في
مناقبــــه لنا يحلــــو النظــيـمُ

مليـــك ٌرائع الأفعــال شهـــــمٌ
سخيُّ الكف معطــــاءٌ كريـــــمُ

رحيـــم ٌليِّن الأقـــــــــوال عدلٌ
طليق الوجه صمصــــام حكيمُ

إذا ناظــرته ناظــــرت وجــهــاً
يزيد جمـــالَهُ الثغر البــســـومُ

هو المحبوب من سكن المـآقي
هو الملك المبجّــل والــزعيــمُ

سلامـــاً موطن الإســلام يــا من
بك البيت المعظَّــــمُ والحطيمُ

ومسجد أحمد المختار من قـد
بدينه حُطِّمتْ فـُــــــرسٌ ورومُ

فــداك دمــائنا لو مَسَّ شبــراً
بشــرّ منــك بــاغـيٌّ أثيـــــــمُ

لأنك مــوطنــــــي في كل قلب
ينمِّي حبــــــك البـــر الرحيـــمُ

حمـــاك الله مـــــــولانا ليبقى
ينير الكـــون منهجــك القويمُ

وأبقى فيـــك إيمــــانا وأمنــا
به يشدوا المســافر والمقيــمُ

وزاد مليكنـــا سلمـــــان عمـرا
لكي يبقى يعطــــرنا النسيـــمُ

ونهنـأ فيك ما عشنـا ويصفـــو
لنا في حضنك العيشُ الكريـمُ

دعوتك خالق الأكــوان فـامنن
وحقق مـــا رجــوتك يـا عظيمُ

شعر الاستاذ أحمد هادي دهاس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى