المحليات

الموت يغيب خبيرة الطب النفسي السعودية منى الصواف

فجع الوسط الطبي برحيل خبيرة الطب النفسي الدكتورة منى حمزة الصواف بعد صراع مع المرض ، وهي زوجة الراحل الدكتور بدر كريّم عضو مجلس الشورى الأسبق.

رحم الله الفقيدة
وقال استشاري أمراض الصدر واضطرابات النوم الدكتور أيمن بدر كريّم:

رحم الله (الدكتورة منى حمزة الصوّاف) التي انتقلت إلى رحمة الله بعد صراع مزمن مع المرض ، رحمها الله تعالى رحمة واسعة وغفر لها .. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

تواجد اعلامي كبير
وقال كل من الأطباء النفسيين الدكتور محمد عبدالله ، محمد اعجاز ، ابوبكر باناعمة :
رحم الله الفقيدة فقد كانت من خيرة الطبيبات علمًا وخلقًا ، إذ تركت في مجال الطب النفسي بصمة كبيرة ، فبجانب عملها الطبي فقد عُرف عنها نشاطها الإعلامي في توعية أفراد المجتمع سواء عبر الصحف أو الراديو أو مواقع التواصل الاجتماعي .

عضويات دولية نفسية
وأكدوا أن الفقيدة أسهمت في إثراء مجال الطب النفسي ليس على مستوى المحلي فحسب بل على المستوى العالمي ، إذ لها مشاركات عالمية ، كما تحمل عضويات دولية في مجال الطب النفسي.

الفقيدة في سطور
والفقيدة هي استشارية ورئيسة وحدة الطب النفسي في “مستشفى الملك فهد بجدة”سابقًا ، واستشارية الطب النفسي لدى “مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة” الخاص بإدمان النساء، وهي عضو في كل من “الجمعية السعودية للطب النفسي” و”لجمعية الأوروبية لأبحاث الادمان والكحول”، مينتور العربية، و”مينتور العالمية”.
ولديها العديد من المؤلفات باللغتين العربية والإنكليزية، منها كتاب “الصحة النفسية للمرأة العربية”.
وحاصلة على الزمالة الدولية من “الجمعية الأميركية للطب النفسي”.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. * تَعزية وَمواسَاة *

    إِنَّ للهِ مَا أَخَذَ وَلَهُ مَا أَعْطَىٰ وَكُلُّ شَيْءٍ عِنْدَهُ بِأَجَلٍ مُسَمَّىٰ، فَاصْبِرُوا وَاحْتَسِبُوا
    وَنَسْأَلُ اللهَ الرَّحْمٰنَ الرَّحِيمَ أَنْ يَتَغَمَّدَ الْمَغْفُورَ لَهَا بِإِذْنِ اللهِ تَعَالَىٰ؛

    الْفَقِيدَة/ خَالتنَا
    ( د. منَىٰ حَمْزَة الصوَّاف – طَيَّبَ اللهُ ثَرَاهَا – )

    بِوَاسِعِ رِضْوَانِهِ وَجَمِيلِ إِحْسَانِهِ وَيُكْرِمَ نُزَلَهَا وَيُوَسِّعَ مُدْخَلَهَا وَيُثَبِّتَهَا عِنْدَ السُّؤَالِ وَيَغْسِلَهَا بِالْمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدِ وَيُنَقِّيَهَا مِنَ الذُّنُوبِ وَالْخَطَايَا كَمَا يُنَقَّىٰ الثَّوبُ الْأَبْيَضُ مِنَ الدَّنَسِ وَيُسْكِنَهَا فَسِيحَ جَنَّاتِهِ وَيَكْتُبَهَا بِالْفِرْدَوْسِ الْأَعْلَىٰ، كَمَا نَسْأَلُهُ سُبْحَانَهُ أَنْ يُلْهِمَنَا وَإِيَّاكُمْ مَزِيدًا مِنَ الصَّبْرِ وَالسُّلْوَانِ، وَأَحْسَنَ اللهُ عَزَاءَكُمْ وَعَزَاءَنَا طَالَ عُمُرُكُمْ … اللَّهُمَّ آمِينَ

    مُسْتَشَارُ الْهَيْئَةِ الِاسْتِشَارِيَّةِ – الْأَسْبَقُ – لِلْمَجْلِسِ الْأَعْلَىٰ لِدُوَلِ الْخَلِيجِ
    عُضْوُ هَيْئَةِ التَّدْرِيسِ بِجَامِعَةِ الْكُوَيْتِ
    { د. جَمِـيل سعُـود المنَـيِّع }

  2. أَنْزِلِ اللَّهُمَّ عَلَيْهَا، وَعَلَىٰ جَمِيعِ الْأَبْرَارِ شَآبِيبَ رَحْمَتِكَ – اغْمُرْهُمْ بِرَحْمَتِكَ وَأَحِطْهُمْ بِوَاسِعِ فَضْلِكَ -.

    آمِينَ آمِينَ آمِينَ يَا أَكْرَمَ الْأَكْرَمِينَ، يَا رَحْمٰنُ يَا رَحِيمُ، يَا رَبَّ العَالَمِينَ.

    مُسْتَشَارُ الْهَيْئَةِ الِاسْتِشَارِيَّةِ – الْأَسْبَقُ – لِلْمَجْلِسِ الْأَعْلَىٰ لِدُوَلِ الْخَلِيجِ
    د. جَمِـيل سعُـود المنَـيِّع – مِنْ أَلْمَانيَا
    عُضْوُ – مُؤَسِّسُ – اتِّحَادِ الْأَكَادِيمِيِّينَ وَالْعُلَمَاءِ الْعَرَبِ؛ التَّابِعِ لِمَجْلِسِ الْوَحْدَةِ الِاقْتِصَادِيَّةِ الْعَرَبِيَّةِ – جَامِعَةِ الدُّوَلِ الْعَرَبِيَّةِ
    عُضْوُ هَيْئَةِ التَّدْرِيسِ بِجَامِعَةِ الْكُوَيْتِ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى