المحليات

أمانة العاصمة المقدسة تنظم ملتقى مدراء مختبرات الأغذية “الثاني” بالمملكة

عاطف هوساوي/ مكة المكرمة

افتتح معالي أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص “اليوم” الملتقى الثاني لمدراء المختبرات الذي تستضيفه أمانة العاصمة المقدسة خلال الفترة 6-7 اكتوبر 2021م بالمركز الحضري بحي العكيشية بمكة المكرمة، بحضور وكيل أمين العاصمة المقدسة للخدمات المهندس محمد المورقي ومدير عام المختبرات البلدية بوزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان المهندس شاهر البقمي، ومدراء مختبرات الاغذية بآمانات المملكة.

وأوضح المهندس محمد القويحص أهمية مختبرات الأغذية في أعمال الرقابة الصحية في القِطاع البلدي وأنها خط الدفاع الأول لحماية المستهلكين والحفاظ على صحتهم من خلال سلامة ومأمونية ما يتناولونه من الأغذية والمياه بشتى أنواعها، واصفاً الملتقى بأنه منصة تفاعلية لتبادل الخبرات وتوحيد الرؤى والتوجهات العلمية والعملية وتبني أفضل الممارسات بين مختبرات المملكة واستعراض قصص النجاح ومبادرات التطوير والتحسين التي أنجزتها أمانة العاصمة المقدسة وشركاؤها في الوزارة والجهات الخدمية الأخرى، متمنياً التوفيق والنجاح للضيوف المشاركين والخروج بعددٍ من التوصيات والحلول والأفكار التي تعزز دور مختبرات الأغذية بالمملكة؛ للحفاظ على الإصحاح البيئي وتحقيق الأهداف المرجوة من عقد هذا الملتقى.

من جانبه أوضح وكيل أمين العاصمة المقدسة للخدمات المهندس محمد بن عبدالرحمن المورقي أن الملتقى يهدف إلى تبادل الخبرات وتوحيد الاجراءات بين مختبرات الامانات لتطوير العمليات التحليلية وفق الاسس والقواعد المنظمة لذلك حفاظاً على الصحة العامة، مؤكداً بإن الملتقى فرصة علمية لتبادل المعرفة في مجال سلامة الغذاء من خلال دعوة العديد من الشركات والمؤسسات المتخصصة في الأجهزة والمواد المخبرية لعرض ما لديها من تجهيزات واساليب عمل لإطلاع المهتمين عليها والاسهام في توفير قاعدة بيانات تسهل على المختصين الوصول لها عند الحاجة.

كما أوضح مدير عام المنشآت التجارية الدكتور بشير بن مصطفى أبو نجم أهمية عقد مثل هذه الملتقيات والندوات العلمية للإستفادة المثلى وتبادل الافكار والرؤى المستقبلية في تشغيل المختبرات واثراء المعرفة التخصصية، لافتاً إلى استعداد الامانة منذ وقتٍ مبكر لتنظيم الملتقى واظهاره بأحدث الأساليب التقنية، إلى جانب تنفيذ المعرض المصاحب للملتقى والذي يحكي تجارب الأمانة في مجال الرقابة الصحية على المنشآت الغذائية وادارة المختبرات واعداد فيلم وثائقي و تنظيم زيارة ميدانية لضيوف الأمانة لمقر مختبر السلامة الغذائية الجديد.

بدوره بيَّن مدير مختبر السلامة الغذائية بالأمانة الاستاذ خالد بن سالم الذبياني بأنه تم تحديد ثلاث محاور رئيسية للملتقى ودعوة العديد من الاساتذة الخبراء والمختصين من الجامعات وبعض الجهات الحكومية لتقديم أوراق عمل علمية تثري اللقاء، مشيراً إلى ان المحور الأول تضمن تطوير التحاليل الميكروبيولوجية من خلال تقديم ثلاث أوراق عمل، كما اشتمل المحور الثاني على البحث في تحليل متبقيات المبيدات الحشرية في الورقيات والخضروات من خلال تقديم ثلاث أوراق عمل، في حين اشتمل المحور الثالث على التشغيل الذاتي والشركات المشغلة للمختبرات الغذائية وقد قدم فيه ورقتي عمل من أمانة العاصمة المقدسة احتوت مميزات وعيوب الاعتماد على التشغيل الذاتي أو التشغيل عن طريق القطاع الخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى