المقالاتالمقالات

أعلام من بيش .. الأستاذ موسى عبادي

د . ضيف الله مهدي

الأستاذ موسى بن جِبْرِيل بن علي عبادي
درس في مدارس بيش.. والأستاذ موسى من أوائل المعلمين السعوديين .. في طفولتي كان جارنا وإمام مسجدنا في حالة تغيب خاله الشيخ محمد بن علي مطاري يرحمه الله إمام المسجد .
لا أذكر أين بدأ حياته العملية كمعلما ولكن أعرف أنه كان في مدرسة قرية بيش الإبتدائية ( مدرسة مصعب بن عُمير رضي الله عنه حاليا ) وكان ذلك في التسعينات الهجرية عندما كنت طالبا في الإبتدائية .
ثم أنتقل إلى مدرسة أبي هريرة الإبتدائية ببيش .
وذهب إلى الطائف بعد ذلك لمواصلة دراسته في معهد الدراسات التكميلية ، وعاد لمدرسة أبي هريرة وأمضى سنوات عديدة ثم تقاعد ( نظاميا ) ولكن سنوات خدمته تربو على ثمان وثلاثين سنة .
الأستاذ موسى أشتهر بالقوة وكذلك كان رياضيا صلبا وكان يلعب في فريق زحل ( فريق الأستاذ حسن أبو علة ) . يروي لي ولزملائي الأستاذ حسن أبو علة أن فريقه لعب ضد فريق التهامي من مدينة جيزان ومن كرة على منطقة ال ١٨ أخترق الأستاذ موسى دفاع التهامي فنغرها نغر أو خزقها خزق بسنة الجزمة فمرت صاروخ ولو كانت هناك كاميرات ما استطاعت تصويرها ، فدخلت المرمى ( هدف ) فالمدافع التهامي يعاتب الحارس والحارس يعاتب المدافع ما تعترضه فقال المدافع ( خجِني ) .
الأستاذ موسى كان يصلي بِنَا كما ذكرت أعلاه ، كما كان يصلي بِنَا التراويح في التسعينات الهجرية . وحتى اليوم في حالة غياب الإمام وهو حاضر يصلي بالناس . الأستاذ موسى منحه الله عقلا راجحا وقبولا لدى الناس لأنه صادق ويتعامل بالصدق وأمين ومخلص .
متعه الله بالصحة والعافية وأطال عمره على طاعته سبحانه وتعالى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى