المقالاتالمقالات

أعلام من بيش .. الأستاذ إبراهيم شيبة

د . ضيف الله مهدي

الأستاذ إبراهيم بن محمد بن إبراهيم شيبة .. المشرف التربوي سابقا وأستاذ اللغة العربية ..
يمتد به النسب الكريم حتى الصحابي الجليل عبد الله بن عمر بن الخطاب العدوي القرشي .
يقول عن نفسه : ” أنا إبراهيم بن محمد بن إبراهيم بن القاضي جابر بن الفقيه شيبة بن القاضي يحيى بن القاضي جابر بن الشيخ محمد بن القاضي يحيى بن الفقيه عبده بن الشيخ علي بن الشيخ أحمد بن الشيخ أبي القاسم بن القاضي أبي القاسم بن القاضي سهل بن القاضي عبد الله بن الفقيه مقبول بن الفقيه عبدالله بن الشيخ أحمد بن الشيخ حسن بن القاضي عبد الله بن الإمام أحمد بن الإمام محمد بن الإمام أحمد بن الإمام العلامة محمد بن القاضي أحمد بن القاضي محمد بن الإمام جمال الإسلام علي ( أبي الرجال ) بن الإمام العلامة الحسن بن العلامة سرح بن العلامة يحيى بن عبد الله بن الوالي يحيى بن عبد الرحمن بن عبد الله بن الصحابي الجليل عبد الله الأكبر بن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنهما” .
ولدت في محافظة بيش سنة ١٣٩١هـ .
ودرست المرحلة الابتدائية في مدرسة ابي هريرة الابتدائية والمرحلة المتوسطة بمتوسطة بيش والثانوية في ثانوية بيش
التحقت سنة ١٤١٠هـ ، بكلية التربية ،
قسم اللغة والنحو والصرف مع أعداد تربوي .
وتخرجت من الجامعة خلال ثلاث سنوات ونصف عام ١٤١٣هـ .بتقدير جيد جدا
تاريخ المباشرة بالتعليم سنة ١٤١٤هـ ،وتم تعييني في مدرسة الشريعة الابتدائية والمتوسطة.
وفي السنة الثانية انتقلنا لمبنى جديد بعد استحداث المرحلة الثانوية في الشريعة وصارت المدرسة متوسطة وثانوية الشريعة مكثت في الشريعة قرابة خمس سنوات.
ثم انتقلت الى ثانوية بيش الأولى ومكثت ادرس مواد اللغة العربية فيها تقريبا سبعة عشر عاما.
بعد ذلك تم ترشيحي للإشراف في مكتب تعليم بيش مشرفا للغة العربية عشت أياما جميلة في مكتب تعليم بيش
ثم ترجلت عن قافلة الركب بعد سبعة وعشرين عاما من العطاء في خدمة ابناء وطني الغالي ويكمل الزملاء مسيرة العطاء في درب التعليم
واسأل الله لي ولهم حياة حافلة بالخير والمحبة والعطاء .
الحالة الاجتماعية متزوج ولي عدد من البنين والبنات أكبر الأبناء المهندس عاصم واكني بابي عاصم ”
الأستاذ إبراهيم رجل حوى المحاسن والفضائل .. دمث الأخلاق رزين السلوك ، حسن المظهر وسيم المنظر .. عرفته صغيرا ، فجده لأمه الشيخ النقي التقي البهي الأبي الوالد إبراهيم بن يوسف شيبة يرحمه الله كان جارا لنا – ونعم الجار – الذي عاش ما يقارب الثمانون عاما أو أكثر لم نسمع منه أو نرَ ما يؤذينا . وأخواله الشيخ موسى – وهذا أعتبره والدا لي لمكانته في قلبي – والدكتور محمد بن إبراهيم شيبة ، أستاذ اللغة العربية بمعهد اللغة العربية بجامعة أم القرى بمكة المكرمة وخاله يوسف وكلهم بلسم وهناء ، لم نسمع منهم شيئا يؤذي ولم نرَ ، بارك الله في أعمارهم وذرياتهم .
الأستاذ إبراهيم علم اليوم عرفته صغيرا فهو من الجيران ، وكان يلعب معنا في فريقنا فريق الترجي الذي هزم كل فرق بيّش .
شارك في نادي بيش الرياضي بكرة القدم والعاب القوى وقد حقق مع النادي بطولة المنطقة في تلك الفترة عام ١٤٠٨هـ . وشارك في بطولة أبطال المناطق لألعاب القوى في استاذ الامير عبدالله الفيصل بمحافظة جدة عندما كان الاستاذ محمد السيد النعمي رئيسا لنادي بيش وشارك في فريق كرة القدم للناشئين . ولكنه ترك النادي عندما ذهبت الى مكة المكرمة لإكمال دراسته الجامعية .
في حارتنا كنا نناديه ( معيد ) واشتهر بهذا الاسم أكثر من إبراهيم درسته في ثانوية بيش مادة علم الاجتماع في الصف الثالث الثانوي عام ١٤٠٩هـ ، وكان من خيرة الطلاب ومن المتفوقين حتى أنه حصل على الدرجة الكاملة !!
ورجعنا تزاملنا مرة أخرى في ثانوية بيش في الفترة الثانية التي عدت إليها مع بداية عام ١٤١٨هـ ، ولم أطول وعدت للإدراة في يوم ١٤٢٠/١٠/٢٠هـ .
الأستاذ إبراهيم من أسرة آل شيبة العدوية القرشية ، الأسرة العريقة ومنهم مفتي منطقة جازان وعضو هيئة الإفتاء بالمملكة العربية السعودية الشيخ محمد بن شامي شيبة .. وزوجتي من هذه الأسرة الكريمة . أبوه يرحمه الله كان صديقا لوالدي يرحمه الله واشتهر بالقوة والشجاعة ، وعرف ( ببن عبده )، وكان بجانب قوته وشجاعته دمث الأخلاق متدينا محافظا على مكانه في الصف الأول بجامع الفاروق في بيّش ..
ومهما تحدثت عن أسرة آل شيبة فلن أوفيهم حقهم ، ويكفيني فخرا واعتزازا بهم أنهم أخوال أبنائي .
تمنياتي له بالصحة والعافية الدائمة والعمر الطويل المقرون بالعمل الصالح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى