الاثنين 16/07/2018

 



وزير العدل المصري يفتتح مؤتمر للتحكيم الدولي
   

2012-12-11 15:29:35

493

يفتتح وزير العدل المصري المستشار أحمد مكي صباح  غد أعمال المؤتمر العالمي الأول للتحكيم الدولي الذي ينظمه مركز مكة الدولي للتوفيق والتحكيم بالمملكة العربية السعودية بالتعاون مع مركز التحكيم الدولي بجمهورية مصر العربية وبشراكة الاتحاد العربي للتحكيم الدولي وجامعة أسيوط تحت عنوان "التحكيم رؤية مستقبلية للفصل في المنازعات التجارية والمدنية" لمدة يومين بفندق ريحانة بمدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية. وأعرب الدكتور فهد مشبب آل خفير رئيس مجلس أمناء مركز مكة الدولي للتوفيق والتحكيم نائب رئيس الاتحاد العربي للتحكيم الدولي رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر العالمي الأول للتحكيم الدولي عن سعادته بانعقاد هذا المؤتمر الذي يناقش الوسائل غير القضائية كالصلح والتوفيق والوساطة والتحكيم لتسوية المنازعات المدنية والتجارية. وأشار د. فهد مشبب آل خفير إلى أن المؤتمر العالمي الأول للتحكيم يهدف للتعريف بالتحكيم ومفهومه وأنواعه ودور مراكز ومؤسسات التحكيم في نشر ثقافة التحكيم محلياً ودولياً كوسيلة لفض المنازعات وتسويتها، فضلاً عن إعداد وتأهيل وتنمية مهارات المحكمين المهنية ودور التحكيم المؤسسي بين الواقع والممول لدعم مسيرة التحكيم والتعريف باتفاق وإجراءات التحكيم وكيفية تشكيل هيئات التحكيم وحكم التحكيم وبطلانه وتنفيذه، وإعداد كوادر من المحكمين العرب الدوليين للفصل في المنازعات المدنية والتجارية. وأبان د. فهد آل خفير بأن المؤتمر يتناول عدة محاور الاول الوسائل غير القضائية لتسوية المنازعات المدنية والتجارية ويشمل الصلح والتوفيق والوساطة والتحكيم، والمحور الثاني التحكيم في المنازعات التجارية والمدنية مفهومه وأنواعه والقانون الواجب التطبيق، والمحور الثالث عناصر التحكيم ويشمل اتفاق التحكيم وتشكيل هيئات التحكيم وإجراءات التحكيم، والمحور الرابع نتائج التحكيم ويشمل حكم التحكيم وبطلان حكم التحكيم وتنفيذ حكم التحكيم، والمحور الخامس التحكيم في المنازعات التجارية في كلٌ من البنوك والاستثمار وسوق المال. وبين د. فهد آل خفير بأن المؤتمر سيناقش إعداد لائحة موحدة لجميع قوانين التحكيم في الدول العربية تتفق والنظام العام في كل دولة والعمل على تنفيذها في جميع الهيئات والمؤسسات والشركات الحكومية وغير الحكومية واعتمادها لدى وزارة العدل في جميع الدول المشاركة. وأضاف د. فهد آل خفير بأن المؤتمر سيعمل على التنسيق بين جميع مراكز ومؤسسات التحكيم في جميع دول أعضاء الإتحاد وأيضاً جميع مراكز ومؤسسات تحكيم وإعداد قوائم للمحكمين العرب الدوليين موحده بالإتحاد وجميع مراكز التحكيم بالدول الأعضاء وإعداد مجلة علمية وثقافية باسم الاتحاد تصدر كل ستة أشهر فضلاً عن العمل على نشر ثقافة التحكيم وإعداد عقود نموذجية تتضمن لائحة الاتحاد للفصل في النزاع. يذكر بأن المؤتمر العالمي الأول للتحكيم للإتحاد العربي للتحكيم الدولي تحت عنوان "التحكيم رؤيا مستقبلية للفصل في المنازعات التجارية والمدنية" سيشهد مشاركة نخبة من أساتذة وخبراء القانون والتحكيم الدوليين ويتناول العديد من المحاور التي تناقش التحكيم وتطوره، كما ينطلق خلال المؤتمر دبلومان مهنيان الأول بعنوان "التحكيم في المنازعات الاقتصادية والاستثمار وسوق المال" والثاني بعنوان "التحكيم في العقود الهندسية والإنشاءات المحلية والدولية (الفيديك و BOT )" باعتماد من كلية الحقوق بجامعة أسيوط.


عرض للطباعة
Share |
أضف تعليق
الإسم : *
البريد الالكتروني : *
الدولة : *
محتوي التعليق : *