الجمعة 22/06/2018

 



في سوتشي لدينا " حلم " و "سلة واحدة "!!؟
   

2018-05-25 00:36:06

1116

ناصر نويبان

في الرابع عشر من يونيو المقبل الموافق ليوم الخميس الساعة السادسة مساء في سوتشي روسيا يخوض منتخبنا الوطني غمار منافسات كأس العالم للمجموعات  وفي المجموعة A   ، وذلك بعد رحلة كفاح طويلة حيث حقق في هذه الرحلة  6 انتصارات وتعادلين  و 20  نقطة و 28 هدفاً وفي شباكة  4 أهداف.

يأتي هذا التاهل لكأس العام 2018 كخامس انجاز للشباب الرياضي السعودي مكفولاً بالإهتمام الكبير من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين ، وذلك بعد غياب طويل حيث حقق الوصول الى منافسات  عام 1994 و وصولاً الى 2006  واخفق في الوصول  لمنافستان هما  جنوب أفريقيا 2010 والبرازيل 2014  لم يكن هذا التأهل سهلاً ولكن بتوفيق الله عز وجل ثم بعزيمة الشباب كان وتحقق على ارض الواقع .

" المشهد الرياضي العالمي " يركز  على عدة اهداف في  " النواحي الاقتصادية والفنية  والثقافية " وفق تنظيمات الفيفا ، عندما نستعرض المشهد الرياضي الخاص  لدينا بعد التأهل من الناحية الإعلامية من برامج وحوارات ...الخ  اضافة الى ووسائل التواصل الاجتماعي نجد انها تركز على " الاهداف الفنية " كهدف رئيسي بنسبة كبيرة في حين ان هناك اهداف تم دفعها لمؤخرة الإهتمام وهي  " النواحي  الاقتصادية و الثقافية ".

هذا الاهتمام المرتفع قد  يدفع  بالإنجاز  الذي تحقق في مهب الرياح  ، وقد يؤثر سلباً على الناحية النفسية لابطالنا ويجعلهم تحت مطرقة الفوز وسندان تقديم الاداء  والمستوى الافضل وفيما بعد  كأس العالم من استحقاقات .

وكما نعلم ان  هناك مثل اقتصادي شائع وهو " لا تضع البيض في سلة واحدة "  ، ايضاً نعلم  ان هناك خطط من قبل هيئة الرياضة والاتحاد السعودي لخوض منافسات كأس العالم 2018 لكن من خلال متابعة مرحلة الاستعدادات المصاحبة نج المؤشرات تدل على التواضع  من الناحية الاعلامية على الرغم من تسليط الضوء بصورة خبرية من قبل بعض البرامج في القنوات الخاصة اضافة الى  عقد ورش عمل  تركز على التغطية !  لا تواجد للبرامج المبتكرة من خلال الوسائل  الاعلامية  لتسليط الضوء على  الشباب السعودي الرياضي  وطموحاته وإنجازاته في المجال  الرياضي ، اضافة الى مرحلة ماقبل التأهل وبشكل اكثر تفصيلا تكاد تكون نادرة وفي نفس السياق نجد اشقائنا في مصر لهم لمسات وبرامج  اعلامية فريدة تحسب لهم  ايضاً العديد من الدول المتأهلة التي اثرت هذا التأهل بقصص وبرامج رائعة .

المهمة الإعلامية والثقافية  لدينا  يقع على عاتقها حمل كبير جدا بالتوازي مع العديد من الجهات ذات العلاقة في هذا المحفل متناغمة مع اهداف الفيفا بالطبع لانريد فقط هدفاً واحداً هناك نريد اهداف عدة لهذه المشاركة للمنتخب السعودي ونركز على ماذا يمكن ان نستفيد من هذا المحفل من النواحي الاقتصادية والثقافية ففي الرابع عشر من يونيو  نريد من شبابنا السعودي ونحن معهم قلباً وقالباأن نردد معاً  سيمفونية  " لدينا حلم " .



عرض للطباعة
Share |
أضف تعليق
الإسم : *
البريد الالكتروني : *
الدولة : *
محتوي التعليق : *