أفادت مصادر أن مليشيات الحوثي قامت بدفن الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح في مسقط رأسه بقرية الأحمر بمديرية سنحان التابعة لصنعاء. وأوضحت المصادر بحسب "العربية" أن مراسم الدفن تمت بحضور عدد محدود من أقارب صالح، ولم يتجاوز عدد إجمالي الحضور 20 شخصاً. وقالت المصادر إن الميليشيات دفنت صالح بحضور نجله مدين، ونجل شقيقه محمد محمد صالح، ورئيس مجلس النواب يحيى الراعي، والقيادي الحوثي علي أبو الحاكم.