الخميس 21/09/2017

 



لكى ياجازان
   

2017-08-27 09:28:04

7511

إيه يا ( جازان ) أشدو لثراك.
وأريج العطراشذته ( رباك ).
والإبا المطبوع فى أهل حماك.
والبطولات التى وشت سماك.
ترخصين الروح للشعب الأبي
،،،،،،،،
كم بك للعلم والعرفان بحر.
كم شدا من ساحك بالشعرثغر.
من تليد وطريف هو ( در ) .
فأجل طرفك ( تأريخ) أغر.
إنها جازان ( أم ) الأدب.
''''''''''''''''
ألهتيميل العقيلي وحافظ.
علم العرفان بالمكنون لافظ.
والسنوسي من الرواد فائض
بالبديعات وفيهاالفكرناهض.
كم به نالت رفيع الرتب.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛
حقق الأبناء سبقا فى المعالى.
بشهادات رفيعات عوالى.
تقنيات العصر فى كل مجال.
حققوها واستماتوا للوصال.
هاهمو اليوم بدور الشعب.
""""""""
أنت ثغر فى جنوب الشعب يزهو
أنت (درع) حطم الأشرار منه .
كم لك الإقدام والإبداع (كنه).
وإلى المجد السمو ماغبت عنه.
درة حسناء فى أ رض (النبي).
،،،،،،،،،،،،،
ألثم الترب بجازان رحيقا.
فهي الفن الذى بات أنيقا.
وعلى أنغامه شقت طريقا.
بادلت من حلها لطفارقيقا.
ولها (طبع) كرام العرب.
؛؛؛؛؛؛؛؛
وطن العز (سعودي) العلا.
أنت فيه ( نجمة ) لن تأفلا.
حسبنا فيه ملكنا ( الموئلا ).
ولنا الأنظار من كل الملا.
بالقداسات وخير (الكتب).
*****

شاعرالوطن والحزم. على إبراهيم الحملى. صامطة


عرض للطباعة
Share |
أضف تعليق
الإسم : *
البريد الالكتروني : *
الدولة : *
محتوي التعليق : *