الثلاثاء 21/11/2017

 



توعية قانونية (( دائمـاً مانسمع في نقط التفتيش كلمة " فــك الشنطة" " أنـــزل من الــسيارة " ))
   

2017-07-18 19:32:43

10198

• التفتيش: هو البحث عن الاشياء التي يتم ضبطها في حادث ما او البحث عن الآثار والمخالفات في مسكن المتهم او مقر عمله والتي التي يفيد ضبطها وفحصها كشف الحقيقة في جريمة وقعت .
• الاستيقاف : هو عمل استدلالي لا يخول للمستوقف الا التحري والاستكشاف وتنحصر في سؤال الشخص المشكوك فيه عن اسمه ووجهته والتحقق من شخصيته ولا يخول له القبض ولا يخول له تفتيش هذا الشخص تفتيشا وقائيا
غير انه متي توافرت المبررات القانونيه للاستيقاف وهو وجود الشخص في حالة تدعوا للشك والريبة وضابط الشك والريبة ليس على اطلاقة بل يجب (ان يتحقق العلم كالرؤية أو شم الرائحة أو الصوت كأن يرى سلاح ظاهر او ييشم راحه خمر او حشيش او يسمع صوت شخص داحل شنطة السيارة مثلا وجب تفتيش هذه الشنطة لربما غلاما مختطفاً أو فتاة بداخلها (.و في هذه الحاله جاز لرجل الضبط القبض علي المتهم استنادا الي قيام التلبس .
 أما اذا لم يكن الشخص قد ظهر عليه أي شيئ من الريبه والشك وانه يتصرف كما يتصرف بقية الناس فإن استيقافة يكون باطلا لعدم توافر شروطه وبذلك لا يعد استيقاف رجل الشرطة او الدورية لعابر السبيل لطلب هويته استنكاراً لامره من قبيل القبض على الاشخاص وانما هو الاستيقاف المنصوص عليه نظاماً كما ان استيقاف الشخص والاستعلام عنه يكون في محله ولايجوز اقتياده الى مركز الشرطة لمعرفة حالته وبياناته والتأكد منها .
اذا كان قائد الدوريه الامنيه ضابط صف اي من عريف الى رئيس رقباء فلا يحق له التفتيش ولكن له حق الاستيقاف (اي التاكد من الهويه وملكية السياره ) ويسثنى من ذلك ضباط الصف في ادارة مكافحة المخدرات حسب المادة (66) من نظام مكافحة المخدرات (مع مراعاة ما نصت عليه المادة 26( من نظام اإلاجراءات الجزائية , لمديري مكافحة المخدرات وضباطها وضباط الصف صفة الضبط الجنائي في جميع أحناء المملكة في الجرائم المنصوص عليها في هذا النظام .ولهم في سبيل ذلك البحث عن الجرائم وعن مرتكبيها وجمع الاستدلالات الازمة للتحقيق في هذه الجرائم وضبط المواد المشتبه هبا وتحريزها( . أي لهم الحق في التفتيش اذا كان متلبس بالجريمة اما افراد الامن الاخرين اذا تتطلب الامر التفتيش لابد ان يكون من ضابط او تحت اشرافه ويعد محضر بذلك ويوقع منه و رجال الضبط الجنائي وذلك حسب مانص عليه نظام الاجراءات الجزائيه المادة26
والواقع ان الدوريات تقوم بتفتيش السيارات والاشخاص وهم برتبة ضباط صف ودون ان يكون في وضع يدعوا للشك والريبة وبالتالي اذا نتج عن التفتيش ضبط اي محظور فيعتبر الاجراء باطل حسب نظام الاجراءات الجزائية في المادة 188/ كل إجراء مخالف ألحكام الشريعة اإلسالمية، أو األنظمة المستمدة منها يكون باطالً• وكذلك المادة 190:
في غير ما نُصَّ عليه في المادة 189،• إذا كان البطلان راجعاً إلى عيب في الإجراء يمكن تصحيحه فعلى المحكمة أن تصححه• وإن كان راجعاً إلى عيب لا يمكن تصحيحه فتحكم ببطلانه وبالتالي فإنما تقوم به الدوريات هو تفتيش جنائي بمعنى البحث عن المخدرات والاسلحة وهذا لا يجوز لا شرعا ولا نظاما ، فالنظام وضع لحماية الناس وصيانة حقوقهم وليس الهدف من وضع النظام التجسس وهتك حرمات الناس من باب الشبهه من ان هذا الشخص مجرم( الاصل براءة الذمه) والمنكر المستتر ليس بواجب على الدوريه البحث عنه ، إنما الواجب انكار المنكرات الظاهرة التي يسميها النظام حالة التلبس ،
وهذا مانصت علية المادة 2 من نظام الإجراءات الجزائية لا يجوز القبض على أي إنسان، أو تفتيشه، أو توقيفه، أو سجنه إلا في الاحوال المنصوص عليها نظاماً، ولا يكون التوقيف أو السجن الا في الاماكن المخصصة لكل منهما وللمدة المحددة من السلطة المختصة•ويحظر إيذاء المقبوض عليه جسدياً، أو معنوياً، كما يحظر تعريضه للتعذيب، أو المعاملة المهينة للكرامة•
وكذلك المادة 40 من نفس النظام للأشخاص ومساكنهم ومكاتبهم ومراكبهم حرمة تجب صيانتها• وحرمة الشخص تحمي جسده وملابسه وماله وما يوجد معه من أمتعة• وتشمل حرمة المسكن كل مكان مسور أو محاط بأي حاجز، أو معد لإستعماله مأوى•
بقلم : المحامي والمستشارالقانوني
عمرعبدالله مدخلي


عرض للطباعة
Share |

1 - علي ابوطالب

استاذ / عمر يليت توضحلي الماده الثانيه من نظام الاجراءات الجزائيه او شي تستطيع ان توضحه للفرد العسكري بان ليس لها الحق

 

أضف تعليق
الإسم : *
البريد الالكتروني : *
الدولة : *
محتوي التعليق : *