الثلاثاء 26/09/2017

 



برنامج(بأضرار حمل السلاح ومخاطره)
   

2016-11-06 20:01:39

5380

جازان           ينفذ مكتب الهيئة العامة للرياضة بمنطقة جازان ممثلا بالإدارة العامة للنشاطات الشبابية برنامج(بأضرار حمل السلاح ومخاطره) جاء ذلك في البرنامج التوعوي الذي ينظمه مكتب الهيئة العامة للرياضة بجازان بالتعاون مع إدارة المتفجرات والأسلحة بشرطة منطقة جازان وجامعة جازان وهيئة الأمر بالمعروف والهيئة العامة للرياضة عن مخاطر حمل السلاح والآثار المترتبة عليه” بحضور مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة بجازان الأستاذ إبراهيم الرياني ومساعد مدير الهيئة والمشرف على النشاطات الشبابية الأستاذ عقيل صعابي وذلك لتوعية وتثقيف المتدربين عن مخاطر حمل السلاح والإجراءات المترتبة على ذلك قانونيًّا ومجتمعيا  وشرعية  من جانبه أكدا (الرياني)  إن السلاح لم يكن يوماً وسيلة حوار ناجحة عند حصول سوء تفاهم أو خلاف بين الناس إضافة إلى أن كثيراً من قضايا القتل وإطلاق النار تحدث كنتيجة طبيعية للتهاون في الأسلحة والتنقل بها
وأشاد بالجهود الجبارة والبارزة لرجال الأمن في توفير الأمن والأمان لجميع أفراد المجتمع وللحد من مخاطر السلاح ونوه في ذلك  إلى ضرورة حفظ السلاح بمنأى عن متناول أيدي الأطفال والأحداث وصغار السن وعدم إتاحة الفرص لهم لحمله أو العبث به وبين أنّ ترك السلاح هو الواجب الوطني في ظل ما تتمتع به بلادنا من أمن وأمان.
ومن جانب آخر ذكر (الصعابي)  مساعد مدير الهيئة  والمشرف على النشاطات الشبابية بالهيئة أنّ ظاهرة حمل السلاح بيد البعض تشكل هاجساً كبيراً للجهات الأمنية لما تفرزه من سلبيات، وان من يحمل السلاح يكون هدفه في الغالب حسب ظنه حماية نفسه عندما يشعر بحاجته لذلك او يشعر بتقصير غيره في حمايته وِاشار إلى أنّ السلاح ليس زينة للرجل كما يتوهم البعض، بل العقل وحده هو زينة الرجل وشتان بين الاثنين ، فالعقل ينجي صاحبه من المهالك، بينما السلاح يودي بصاحبه إلى المهالك، كما يخلف آثاراً سلبية عميقة في المجتمع ومشاكل لانهاية لها.
ومن جانب اخر يكرم مدير الهيئة العامة للرياضة بمنطقة جازان الشباب  المتميزين في الوسام الذهبي والعقاب الذهبي والقادة المشاركين في المشاركات الخارجية بالمدينة المنوره ومحافظة الطائف  


عرض للطباعة
Share |
أضف تعليق
الإسم : *
البريد الالكتروني : *
الدولة : *
محتوي التعليق : *